حب الرجل لبائعات الهوى


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سأقدم الان موضوع مهم جدا وهو حب الرجل لبائعات الهوى واليكم التفاصيل
المراه نوعين :


المراة الحبوبة= الضعيفة
المراة الساقطة= القوية

وطبعا" كان فيه شرح وااافي ورائع عن الاثنين ومنه يمكن فهم لماذا يهرب الرجل من زوجته ويذهب الى بائعة الهوى


المرأة الحبوبة
هي التي تعبر للرجل كلاميا" وفعليا" حاجتها اليه وضعفها وعدم استقرارها العاطفي والنفسي وعدم شعورها بالامان مما يؤدي بالرجل الى الهرب بسبب الضغط والحصار فهو بحاجة الى الحرية والهواء.

اما
المرأة الساقطة
هي التي تظهر استقلاليتها وثقتها بنفسها وتضع نفسها اولا" قبل الرجل وقبل العلاقة وقبل كل الشيء هي المرأة فهي لايهمها رأيه بها لانها تعلم تمام العلم من هي

فهي لا تصنع كارثة اذا تأخر عن موعد القدوم.. ولا تكتئب اذا لم يتصل بها كالمعتاد... ولا تحزن اذا لم يشاركها وجبة الغداء.. فهي سعيدة بنفسها ..ولا تعطي قبل ان تأخذ فكل شيء عندها بمقابل ...فعل وردة فعل..وعندها يشعر الرجل بالاثارة والحماس فلهذه المرأة يجب ان يعمل جاهدا" ليكسب اعجابها ويجب ان يسعى ليفوز بقلبها فهي بالنسبة له بمثابة ..التحدي الجميل الذي يستمتع بكل لحظة به.. فهو كمن يسير في نفق يري بصيص النور في اخرة ويسعى جاهدا" ليصل اليه....النفق هي العلاقة وبصيص النور هو قلب تلك المرأة الساحرة..


الكتاب مبني على عشرين قاعده اساسية يجب ان تفهمها كل امراه

القاعدة الاولى:
كل شيء يلاحقه المرء يهرب منه.


فاذا كنت تلاحقين زوجك بالاتصالات والاسئلة والتودد الزائد غير المبرر فهو حتما سيهرب لانك تضعينه تحت ضغط كبير وتحرمينه من التحدي للفوز برضاك فانت تكافئينه بمناسبة وبغير مناسبه فلم عساه يسعى لرضاك؟؟


القاعدة الثانية:النساء اللاتي يتسلقن لهن الرجل الصعاب ليسو بالضرورة سيدات استثنائيات..!! وانما هم غالبا" من الصنف الذي لا يظهر الاهتمام الشديد والحاجة_ وانا اسميها تسول العاطفة_ الى تلك الدرجة.


القاعدة الثالثة:على المرأة ان تبين للرجل بأنها مكافئة له على جميع المستويات المادي والمعنوي حتى لا يشعر بانه يمتلكها ويسيطر عليها في العلاقة بنسبة 100%


القاعدة الرابعة:


ان موقفك من نفسك وشعورك تجاه ذاتك ذلك هو ما يتبناه الرجل في معاملته لك


تصرفي وعاملي نفسك كجائزة ثمينة وستحولينه الى مصدق...!!!
هالنقطة تؤكد اللي دايما من ان التحول يبدأ دائما" من الداخل فاذا كنت تعتقدين انك لست اهلا" للاحترام ولا تحترمي نفسك ولا تقدرين ذاتك فلا تنتظري منه ان يحترمك او يقدرك..فالرجل كائن ذكي وحتما" سيشعر بما تكنينه تجاه نفسك.

القاعدة الخامسة:
الفرق بين المرأة القوية والضعيفة الخوف فالمرأة القوية تظهر بشكل غير مباشر عدم خوفها من فقده .
يعني لا تقولين انا بدونك امووووت وما اقدر اعيش

القاعدة السادسة:
اذا كانت الخيارات كرامتها او الحب والعاطفة فالساقطة تضع كرامتها فوق كل اعتبار.

الساقطة تبقى ذات الشخص الذي كانت عليه قبل الزواج فهي لا تخسر صداقاتها ولا تتخلى عن وظيفتها وهواياتها .لا تعطي جل وقتها واهتمامها للشريك على عكس الحبوبة التي تسامح وتغفر عدم الاحترام والتقليل من شأنها ومحاولة تغيير هويتها .
الساقطه تبقي على الحدود وتتمتع بثقه عظيمه النفس تجعلها تتخذ قراراتها بنفسها .لانها ليست خائفه من فقد الرجل ومما يثير العجب انه هو من يخاف من فقدانها. لانه يعلم تماما" انها ليست بحاجته بل هي اختارته..هناك فرق بين الحاجة والاختيار..
وهنا لا اتحدث عن امرأة سليطة اللسان مفتولة العضلات بل هي امرأة لطييفة عذبه واضحه ولبقة .كل ما في الامرانها تتعامل مع الرجل كما يتعامل الرجال مع بعضهم البعض _الوضوح والصراحة_ وبهذاتسهل على الرجل فهم مطالبها على عكس المرأة الحبوبة التي تطالب بما تريد بكثييير من العاطفية والدوران حول الهدف والتي لا يفهمها الرجل وقد يصاب بالحيرة والتوهان. فهي تبكي وتطالب وتترجى ولكنه للاسف..لا يفهمها..!

هي التي:
تحافظ على استقلاليتها<< لا تذوب في عالم الرجل غامضة هناك فرق بين الصدق والكتمان_والكتمان يعني الستر وترك الهذرة اللي بلا معنى واللي تخليج جدامه كتاب مفتوووح لا جديد فيه_ يعني باختصااار>>.الساقطة صادقه ولكنها لا تظهر كل شيء . فالميانه تولد الاحتقار والانكشاف التام يولد الملل
لا تسمح له بان يتمادى..!!
في نقاشها معه تسيطر على سير النقاش وتعي تماما"ما تقول كما تعي كيف توقفه عند حده وتحمي نفسها..ولا تسمح له بالتجاوز.
مرحة
تتمتع بقدر كبير من تقدير الذات

عندما يطري على شكلها تكتفي بقول..شكرا" ولا تناقش الاطراء وتجعل منه حديث الساعة<<وكانها ما صدقت...يعني مثلا" قال لها تسريحتج حلوة ..تكتفي بقول شكرا"
لديها هموم وشغف في حياتها اكبر واهم من الرجل

عندما يشعر الرجل بانه ليس الا جزء من عالمها الكبير يتعلق

بها اكثر فاكثر. بقائها مشغولة دائما" في شيء لا يخصة يجعله يعجب بها فهي ليست بائسة بدونه.

القاعدة السابعة:عندما لا تخضع المرأة بسهولة و لا تظهر ضعيفة او مستسلمة فانها تحفز وتثير الرجل اكثر للفوز بحبها.


الرجل يتمتع اكثر ما يتمتع بلعبة " التحدي" فلا تحرميه منها ..
فعندما يذهب الرجل في رحلة صيد غزلان حيث يبيت في الصحراء في خيمة بلاستيكية غير مريحة بلا مكيفات ولا ماء نظيف ولا خدمات ..ويأكل اكثر الطعام قرفا" وبساطة ...لم كل هذا؟؟

للفريسة او الصيدة او الغزال
هذه طبيعة الرجل يحبون المغامرة والتحدي..لاحظي العابهم المفضلة وهواياتهم..السباقات..كرة القدم..والصيد..!!!

خلاصة القول هنا...دعيه يستحق ما تعطيه..فلا تعطي بلا مقابل..حتى لا يخسر العطاء قيمته ووزنه.

القاعدة الثامنه:
لا تحاصرينه بالاسئله ولا تراقبينه ولا تشككين به ولا تهتمي به لدرجة الاختناق لا تلاحقيه من مكان الى مكان في البيت وكانه شغلك الشاغل..اعطيه مساحته الخاصه.

القاعدة التاسعة:

عندما تطالب المرأة بالكثير _عاطفيا_ فسوف يستاء وينزعج..اعطيه الحرية والمساحة ليعطيما يريد وما يستطيع.

القاعدة العاشرة:تقبليه كما هو ليشعر بالارتياح والقبول..
القاعدة الحادية عشرة:

سوف يركز الرجل بطبيعته ويشعر باعتمادك العاطفي عليه وحاجتك اليه اكثر من أي شيء اخر
يعني الرجل ذكي جدا" سيختبرك ليعلم مدى تعلقك به وضعفك..فكلما ضعفت وتعلقت به وبينت مدى خوفك وقلقك كلما ضعف موقفك في العلاقة وقل اعجابه بك.

القاعدة الثانية عشرة:
؟؟؟؟؟؟؟((احس مالها داعي حذفتها))

القاعدة الثالثة عشرة:

دعيه يشعر بانه الرجل وفي موقع السيطرة..عندها سيبدأ اوتوماتيكيا" بفعل الاشياء التي تريدينها لحرصه على ان يكون في عينيك "الملك الشهم"

امتدحيه عندما يكون كريما" واجعليه يشعر بانه الافضل عندما يفعل شيئا" احببته..!! امتدحي السلوك اللذي يعجبك به لتعززيه..اشعريه بانه الرجل المسؤول بينما تكونين انت من يدير ساحة العرض..!! خاطبي غرروره الرجولي بطريقة ناااعمة فاذا اردتي شيئا" فالمدح هو الوسيلة الافضل لحمله لفعل ما تريدين ..!!

لا تشتكين وتقولين "انت ما تعرف توديني مطاعم مثل الاوادم والناس"

قولي " المطاعم اللي وديتني لها كلها شيك ومميزة...ذوقك راقي" حسسيه بالرضى عن نفسه والثقة ليقدم لك الافضل وليحرص على ان يحافظ على صورة الملك الشهم امامك..!!!

القاعدة الرابعة عشرة:

كلما كنت رقيقة وانثوية كلما عززتي شعوره الرجولي ب"حماية الانثى" وكلما كنت قوية وبمعنى اخر دفشه كلما عززتي شعوره " بالمنافسة"..حسسيه بقوته ..فكلما احس بالقوة كلما اراد ان يحميك ويحتويك ويقدم لك العالم..!!

شرح هذه النقطه بالمختصر المفيد: كوني انثى..انثى حقيقية..
كوني انثى..لا تقتلي حتى حشره في وجوده..كوني الانثى الرقيقة واجعلي منه الرجل الخشن
لا تقومين بمهام الرجال..لا تصيرين مرة عن عشر رجاجيل ترى مب مدحة..!!!...عطيه شغله..ومدحييه..وبس..!!

القاعدة الخامسة عشرة:
اجعليه يشعر بانه هو من يتخذ القرارات
وللعلم طريقة المدح والسياسة تجعله يشعر بذلك..

يقول العالم البرت انشتاين:

عندما تزوجت عقدنا على انفسنا عهدا" انا وزوجتي بان اتخذ انا القرارات الكبيرة وتتخذ هي القرارات الصغيرة في حياتنا الزوجية. وتمسكنا بذلك الاتفاق لمدة 50 عاما". اعتقد انه هو السبب في نجاح زواجنا ولكن الغريب في الامر اننا ولمدة 50 عاما"
لم نتخذ قرارا" واحدا" كبيرا".<< ينقال له ذكي
الساقطة( أوالقوية ) لا تطيع بل توهمه بانها تطيع

فهي تجعله يفعل لها ما تريد من خلال المدح والسياسة.

القاعدة السادسة عشرة:
عندما تجعلين من نفسك "سوبر وومان" والقادرة على فعل كل شيء ستجدين نفسك مجبرة بان تقومين بكل شيء فعلا"
يعني عوديه على ان يقوم بمهامه ..من شراء البقاله..تطعيمات الاطفال..توصيلهم الى المدرسة...صيانة المنزل...الخ

لا تقومي بالدورين اطلاقا" فان تعود على ذلك يفقد احساسه برجولته ومسؤوليته كما ينسى أنوثتك..ووقتها عاد..انسي انه يرجع يتحمل المسؤولية

القاعدة السابعة عشر:

الاكثار من الحديث حول العلاقة يسلبها عامل (الغموض).

القاعدة الثامنة عشر:

يحترم الرجل المرأة التي تطالب بما تريد بطريقة واضحه وبالمختصر المفيد_لانها اللغة الوحيدة التي يفهمها الرجال..
فهو لا يفهم لغة الدموع والمراوغة حول الهدف

القاعدة التاسعة عشرة :
معظم النساء يتوقون الى الحصول على اشياء من الرجل...يجدر بهن ان يقدمنها هن لانفسهن..!!

تعتقد الفتاة الحبوبة للاسف بأنها كل ما اعطت كلما حازت على رضا الرجل وكلما قدر لها الرجل ذلك.._وبالتالي تشعر بالرضا عن نفسها..فهي تجهل للاسف ان الرضا عن النفس يبدأ من الداخل_ .

ولكن حينما يأت الوقت الذي تتوقع فيه ان يرد لها المعروف..فانها تصدم وتحبط وبشدة..!!
لا يدرك الرجل حجم التضحيات التي قامت بها الحبوبة لانها وببساطة ما ان دخل حياتها حتى غيرتها 180 درجة لتتوافق مع ما يناسب حبيب القلب....لذا فهو تعود على ذلك..فلم ولن يشعر بما قدمته من تضحيات..لانه مجاني..ولم يطلب منك اساسا"..!!

وللاسف فان الفتاة الحبوبة بعد ان تتخلى عن كل شيء لرضى عيون سي السيد فهي تبدأ بمطالبته بفعل الشيء ذاته وتمضية جل وقته معها ولكنها تنصدم بأنه لن يغير حياته ولن يتخلى عن هواياته وصداقاته لسواد عيونها ..!! وما ان تشعر بذلك حتى تبدأ بالضغط عليه والحنه والرنه..!!
ولكنه في المقابل لا يشعر بهذا الضغط من الساقطة فهو يشتاق اليها اشد الشوق.. ويحترمها لانها لا تتصرف كالحبوبة..فهي تبدو له امرأة سعيدة لها عالما و"عايشة حياتها" به وبدونه..!!

فالمرأة تبدو امنه وقوية اكثر في عين الرجل عندما يشعر بانه لم يستطع بان يغير حياتها وهويتها فتبدو راضيه عن نفسها امامة وسعيدة..ولذا فهو يعشقها..

القاعدة 20 :

الضعيفه تعطي الكثير و الكثير من نفسها لترضي الطرف الاخر وتسعدة ولكنها لا تكترث حقا" برضاها وسعادتها..
على عكس الساقطة التي تضع نفسها نمبر 1 وفوق كل شي

اللي ما تعرفونه يا بنات ان الرجل لا يفهم الحديث عن المشاعر..
فاذا كنت زعلانه مثلا" وبديتي بالزعاق والصراخ..او اخترتي الطريقة الهادية..اللوم ..فهو مستحيييييل يراضيج ..تدرين ليش؟؟؟
لان الحاحك هذا وتعبيرك عن استيائك بالكلام..هو اكبر دليل على انك ما تستغنين عنه ومب قادرة تستحملين زعلكم من بعض..فهو بالنسبة له لو كنتي صدق زعلانه كان ما كلمتيه اساسا"وتجاهلتيه ...بس طالما تكلمينه وتلحين عليه فانت تحبينه وضعيفه امامه وتحت سيطرته..وبهذا ما راح يراضيج بل راح يحقرج اكثر واكثر واكثر..وبيحاول يسكتك..لكنه ما راح يرضيك

0 comments:

إرسال تعليق

.