الاسبرين يحمى من سرطان القولون

الاسبرين يحمى من سرطان القولون
الاسبرين يحمى من سرطان القولون

يقول الباحثون بجامعة هارفرد أن تناول الأسبرين قد يقلل من فرص الإصابة باضطرابات المريء والتي تعرف ب Barrett’s esophagus التي تمثل عامل خطورة رئيسي للإصابة بسرطان المريء.

عند الإصابة ب Barrett’s esophagus تستبدل الأنسجة التي تبطن المريء بأخرى تماثل تلك التي نجدها في بطانة الأمعاء وهي الحالة التي تشيع بين المصابين بمرض ارتجاع المريء التي تصيب ما يقرب من 1% من الأشخاص البالغين بأمريكا.

وقد قام فريق من الباحثين بجامعة هارفرد بمقارنة حالة 434 مريض باضطرابات المريء مع 434 شخصا سليما. بعد أخذ عوامل السن والنوع وشرب الكحول في الاعتبار وجد الباحثون أن الأشخاص الذين يتناولون الأسبرين تقل لديهم مخاطر الإصابة بالمشكلة بمقدار 50% تقريباً بالمقارنة بالأشخاص الذين لا يتناولون الأسبرين. كما تبين أن من يتناولون جرعة تزيد عن 325 مليغرام باليوم – قرص باليوم- يكونون أقل عرضة للإصابة ممن يتناولون جرعة أقل.

ويعمل الأسبرين على تثبيط إنتاج أنزيم COX-2 الذي يتسبب في الالتهابات والألم وهذا ما يراه الباحثون يفسر هذا التأثير الإيجابي للأسبرين على صحة المريء. 

وقال كاتب الدراسة د.شين هور أستاذ الطب المساعد بجامعة هارفرد"ليس من الواقعي أن ننصح الأشخاص بتناول الاسبرين لتجنب الإصابة باضطرابات المريء ولكن هناك فوائد أخرى للأسبرين تتمثل في الوقاية من أمراض سرطانية أخرى وأمراض القلب تجعلنا نشجع الأشخاص على تناول الأسبرين".

0 comments:

إرسال تعليق

.