حبوب منع الحمل الجديدة تزيد من مخاطر الجلطات

حبوب منع الحمل الجديدة تزيد من مخاطر الجلطات
حبوب منع الحمل الجديدة تزيد من مخاطر الجلطات

ذكر تقرير لوكالة الأغذية والعقاقير الأمريكية "إف دي إيه" أن بعض حبوب منع الحمل مثل "ياز" التي تصنعها المختبرات الألمانية "بايير" تزيد من مخاطر تشكل جلطات أكثر ما قد تفعل حبوب منع الحمل من الجيل القديم. 

وقد حللت الوكالة دراسات وبيانات شملت أكثر من 800 ألف امرأة استخدمت حبوب منع حمل مختلفة خلال الفترة بين عامي 2001 و2007.
وفي خلاصاتها الأولية رأت الوكالة أن حبوب منع الحمل التي تحتوي على "دروسبيرينون"، وهو هرمون اصطناعي من الجيل الجديد شبيه بالبروجسترون الطبيعي، تشكل مخاطر مضاعفة مرة ونصف المرة في ما يتعلق بتشكل جلطات مقارنة مع حبوب منع الحمل من الجيل القديم.

وتحتوي حبوب منع الحمل "ياز" و"ياسمين" من المختبرات الألمانية "بايير" وهي من الأكثر مبيعاً، مادة "دروسبيرينون" المضافة إلى "إيتينيليستراديول" وهو استروجين شائع جداً في حبوب منع الحمل.

وقد عمدت وكالة الأغذية والعقاقير الأمريكية إلى مقارنة حبوب منع الحمل من الجيل الجديد مع تلك من الجيل القديم التي كانت تحتوي على "ليفونورجستريل"، من خلال الملفات الطبية لتلك النساء التي كانت قد شملتهن الدراسات.

0 comments:

إرسال تعليق

.