تقرير عن العوامل التى تتحكم في وزن الجسم

بسم الله الرحمن الرحيم
سأقدم الان تقرير عن العوامل المتحكمة في وزن الجسم


توضح دراسة علماء أمراض الباطنية والغدد الصماء أن هناك عاملين رئسيين يتحكمان فى وزن الجسم أحدهما كمية الغذاء بما يحويه من عدد السعرات الحرارية وهو يمثل الطاقة التى تدخل الجسم أو الطاقة المكتسبة وعلى الجانب الآخر يتمثل العامل الثانى فى الطاقة التى يستهلكها الجسم فى التفاعلات الكيميائية وتوليد الحركة والحرارة أى الطاقة المفقودة، وهى تعتمد أساسا على طبيعة عمل الفرد فإذا ما تساوت كمية الطاقة المكتسبة مع كمية الطاقة المفقودة ثبت وزن الجسم، أما إذا تغيرت إحداهما تغير وزن الجسم صعودا أو هبوطا.

وتبين الدراسة أن هناك بعض العوامل الفسيولوجية التى تنظم عملية الأكل ويوضح أن عملية الاكل تبدأ بالإحساس بالجوع نتيجة لنقص معدل السكر بالدم الذى يقوم بدورة بتنبيه أحد المراكز الموجودة بغدة صغيرة فى قاع المخ تسمى الهيبوثلامين، وهذا المركز يطلق عليه مركز الأكل وهناك مراكز أخرى يسمى مراكز الشبع ويتم تنبيها عند ازدياد السكر بالدم نتيجة للأكل فيتوقف الإنسان عن تناول الطعام.

وتقول الدراسة إنه بالرغم من إن معدل السكر بالدم يعتبر العامل الرئيسى لتنظيم عمل هذه المراكز فى الشخص الطبيعى إلا أن هناك بعض الأمراض النفسية مثل الاكتئاب والقلق تكون مصحوبة بزيادة أو نقص فى بعض المواد الكيميائية التى تؤثر على هذة المراكز، مما يزيد أو يقلل من الشهية للأكل.

ويشير إلى أن الأمراض العضوية تؤثر على هضم أو امتصاص الغذاء من الأمعاء مثل أمراض الجهاز الهضمى.

كما يوجد أيضا العوامل البيئية والتربوية التى تتحكم بجانب العوامل الفسيولوجية فى تنظيم عملية الأكل كما ونوعا فمن المعروف أن العادات الغذائية وممارسة الرياضة البدنية والحالة الاقتصادية تختلف من فرد لآخر نتيجة لاختلاف التربية منذ الصغر ودرجة الوعى الصحى والنمو الاقتصادى.

0 comments:

إرسال تعليق

.