بحث عن العنف المدرسي

بسم الله الرحمن الرحيم
سأقدم الان بحث عن العنف المدرسي واليكم التفاصيل
يعتقد على نطاق واسع أن العنف في المدارس أصبح مشكلة خطيرة في العقود الأخيرة في كثير من البلدان، لا سيما عندما تستخدم الأسلحة مثل المسدسات أو السكاكين. ويشمل العنف المدرسي العنف بين طلاب المدارس، وكذلك اعتداءات الطلاب جسديا على موظفي المدرسة.

أشكال العنف المدرس

تختلف أشكال العنف المدرسي باختلاف الجهة المسؤولة عنه فقد يكون عنفا بين الأستاذ و التلميذ أو بين التلميذ و التلميذ أو بين هذا الأخير والجهاز الإداري أو بين التلميذ و المؤسسة باعتبارها كبناية و تجهيزات ممكن أن تتعرض للعنف، بعض الممارسات و الضغوط المادية و المعنوية التي يتعرض لها التلميذ و منها


العنف الجسدي
العنف الجسدي هو استخدام القوة الجسدية بشكل متعمد اتجاه التلاميذ من أجل إيذائهم وإلحاق أضرار جسمية بهم كوسيلة عقاب غير شرعية مما يؤدي إلى الآلام و الأوجاع و معاناة نفسية جراء تلك الأضرار.

العنف النفسي
العنف قد يتم من الناحية النفسية من خلال عمل ما أو الامتناع عن قيام بعمل معين وهذا وفق مقاييس مجتمعية و معرفة علمية بالضرر النفسي, و قد تحدث تلك الأفعال على يد شخص أو مجموعة من الأشخاص الذين يمتلكون القوة و السيطرة لجعل التلميذ أو الطفل مؤذى مما يؤثر على وظائفه السلوكية , و الوجدانية , و الذهنية , و الجسدية كحرمان التلاميذ من الاستراحة بين الحصص الدراسية , رفض وعدم قبول الفرد , إهانة , تخويف , تهديد , عزلة , استغلال , صراخ , سلوكيات شاذة تلاعبيه و غير واضحة , معاملة التلميذ كمتهم، إضافة إلى العنف الإيديولوجي أي محاولة فرض الآراء على الآخرين بقوة و اعتبار آراء الآخرين دائما ناقصة و غير مكتملة النضوج .


العنف التواصلي
يقصد بالعنف التواصلي: التأثيرات السلبية التي يتعرض لها التلميذ أثناء الفعل التعليمي وأثناء تواصله داخل الفصل مع التلاميذ أو مع الأستاذ داخل المؤسسات التعليمية فالغالب على طرق التدريس التقليدية في العالم غياب الحوار بين العناصر المكونة للمنظومة التعليمية , إذ يصبح اللاحوار عنف تواصلي يعني أن التلميذ لا يستطيع التعبير عن أفكاره و أطروحاته وتصوراته مما يجعل من الصعب عليه تقبل الآخر ( الأستاذ أو الإدارة ) مما يزيد في تفشي هذا السلوك داخل الفصل الدراسي هو ضيق الوقت و كذلك الكم على مستوى المناهج و المقررات الدراسية .

التحرش الجنسي
التحرش الجنسي هو الذي يتعرض له التلميذ من تغرير و محاولة خدش حياءه و منه:
كشف الأعضاء التناسلية
إزالة الملابس و الثياب عن التلميذ
ملامسة أو ملاطفة جنسية
التلصص على التلميذ
تعريضه لصور جنسية أو أفلام
أعمال مشينة غير أخلاقية كإجباره على التلفظ بألفاظ جنسية
اغتصاب



العنف المدرسي ضد المدرس
أشكال العنف المدرسي ضد الأستاذ أو الهيئة الإدارية :
كلام بذيء اتجاه الأساتذة من طرف التلاميذ
ضرب
نبز بالألقاب
تهديد
تخويف


طابع عالمي للعنف في المدارس
أستراليا
قال وزير التربية والتعليم في ولاية كوينزلاند في يوليو 2009 أن مستويات العنف في المدارس المرتفعة "غير مقبولة على الاطلاق" واعترف بأنه لم تبذل جهود كافية لمكافحة العنف. وفي العام 2008، فُصل 55000 طالبا في مدارس حكومية وكان قرابة الثلث منهم فصلوا بسبب "سوء السلوك الجسدي". أما في جنوب استراليا، فقد سجل 175 اعتداء عنفيا على الطلاب أو الموظفين في عام 2008.

بلجيكا
أظهرت دراسة حديثة أن العنف الذي يتعرض له المعلمون في بلجيكا الفرنكوفونية كان من الاسباب الرئيسة لترك مهنة التدريس

بلغاريا
بعد "تقارير عديدة خلال العقد الماضي عن العنف في المدارس"، وضع وزير التربية والتعليم في عام 2009 قوانين أكثر صرامة لسلوك الطلاب، بما في ذلك ارتداء اللباس غير المناسب، والحضور في حالة سكر، وحمل الهواتف النقالة. وقرر إعطاء المعلمين صلاحيات جديدة لمعاقبة الطلاب المشاغبين.

فرنسا
ادعى وزير التربية والتعليم الفرنسية في عام 2000 أن 39 مدرسة حكومية من أصل 75000 كانت "تعاني من العنف بدرجة خطيرة" و 300 مدرسة كانت "تعاني من العنف بعض الشيء".

اليابان
أظهرت دراسة أجرتها وزارة التربية والتعليم أن الطلاب في المدارس الحكومية دخلوا في الرقم قياسي في حوادث العنف في 2007 حيث وصل عدد الحالات الى 52،756 حالة ، أي بزيادة قدرها نحو 8000 عن العام الذي سبقه. وكان الضحايا فيما يقارب من 7000 من هذه الحوادث هم المعلمون

بولندا
استجابة لانتحار فتاة تعرضت لتحرش جنسي في المدرسة في عام 2006، أطلق وزير التربية والتعليم البولندية رومان جيرتيتش، خطة إصلاحية للمدارس "بلا تسامح". وبموجب هذه الخطة، فإن المعلمين يعدون قانونيا في منصب الخدمة المدنية، مما يجعل عقوبات جرائم العنف التي تقع عليهم أشد. ومدير المدرسة سيكون، من الناحية النظرية، قادرا على إرسال التلاميذ العدوانيين لأداء أعمال تتعلق بخدمة المجتمع، وقد يغرم آباء هؤلاء الطلاب أيضا. ويمكن أن يواجه المعلمون الذين لا يبلغون عن أعمال العنف في المدرسة عقوبة السجن

0 comments:

إرسال تعليق

.