الرومانسية للمتزوجين والمقبلين علي الزواج

بسم الله الرحمن الرحيم
الرومانسية للمتزوجين والمقبلين ع الزواج

اصبح امرا عاديا ان تسمع او تقرأ عباره ان الحب يموت بعد الزواج
وهذا صحيح نوعا ما .. ولكنه للاسف ليس الحقيقه
يتردد كثيرا بمجالس النساء والرجال على حد سواء ان الزواج هو القاتل الاشد فتكا بالحب .. ويتفنن المتزوجين والمتزوجات بسرد القصص من الواقع لاثبات ان الزواج ما هو الا اداه قتل للحب والعواطف والمشاعر

هذا صحيحا بجانب كبير وللاسف موجود بارض الواقع .. يأتى هو او تأتى هى .مدفوعين للزواج بشغف لا مثيل له تحركهم الغرائز الجنسيه والشهوه وخلال شهر او اقل عندما يخف البركان الثائر بداخلهم يبدأ كل منهم يعيد حساباته الشخصيه .. وينظر لحياته من جديد ويتقبل واقعه الجديد كشخص متزوج او متزوجه
وهنا مكمن الضعف والاداه السهله لقتل الحب عندما يكون الدافع الوحيد للزوج او الزوجه هو الجنس

لا احد ينكر ما للجنس اهمية قصوى بين الزوجين .. بل ان السرير احيانا يكون الحل للكثير من المشاكل الزوجيه المستعصيه .. ولكن لا يجب ان ننظر للجنس انه الرابط الوحيد والاوحد في العلاقه بين الزوج والزوجه

كثير من الازواج والزوجات يتذكرون بحسره وألم الخلجات الدافئه قبل الزواج ويستذكرون بذاكرتهم الجميله الهمسات الساخنه باطراف الليل على اسلاك الهاتف ويستحضرون بحسره وحرقه الشغف والدلع والغنج للايام الاولى لزواجهم

وهنا اتسائل لماذا تموت كل هذه المشاعر الجميله والدافئه بين الزوجين اليس من الغباء ان نقتل كل هذه العواطف والاحاسيس الدافئه لنغرس بدلا منها كلمات العتاب ونظرات التشفى والصراخ والنكد

ان المرأه بطبيعتها تمتلك مشاعر معقده ويجب التعامل معها بمنتهى التعقيد ولكن الامر سهل جدا بل اسهل مما تتخيلوا
انظروا لشغف الازواج بزوجاتهم في الايام الاولى بالزواج .. انه يلبي كل طلباتها دون ادنى تردد بل يحاول ان يشعرها انها تمتلك عظمة الملكات .. ولكن بمجرد ان تنتهى غرائزه وشهواته ينظر لها انها امرأه عاديه

لقد فات الكثير من الرجال ان المرأه منبع نهر لا ينضب وانه ان استطاع امتلاك سر هذا المنبع سيغرق بشلالات دافئه لا تنضب من كل معانى الحب الحقيقيه والمشاعر الصادقه ليتمتع بحياه لن يندم عليها
ان المرأه عاطفيه بطبيعتها فلماذا لا نتعامل معها باسلوبها وليس بالاسلوب الذي يتعامل به الرجل مع مديره او زملائه بالعمل لماذا لا نعرف ان المرأه هى المرأه ونتعامل معها على اساس انها امرأه وليست شيء مستهلك

للاسف بعض الازواج يتعامل مع زوجته بما يعطيها شعورا انها فقط مستهلكه ووظيفتها اطفاء غرائز الزوج الجنسيه ويعطيها شعورا جامحا انها كالجاريه التى يجب ان تتعامل معه وفق النظريه البيولوجيه التى خلقت من اجلها الانثى

هل جرب احدكم الجنس بعد ان يمتلك زوجته عاطفيا قليلين سعداء الحظ جربوا هذا وقليلين تمتعوا بهذا

ان الزوجه ككائن تتملكها مشاعر صادقه تحاول دائما ايجاد الحب بقلب زوجها وهنا اعنى الحب الحقيقي الصادق وليس الحب المتزلف لينال فقط رغباته يجب ان تشعر الزوجه ان زوجها يتعامل معها كأنثى بمشاعرها ويحتويها بحب لا ينضب ووقتها وقتها فقط يكون عطائها بلا حدود

قارنوا بين زوجه تتعامل مع زوجها كزواج تقليدى وزوجه تتعامل مع زوجها وهى ترى بريق الحب بعينيه فكروا باختلاف المعامله بين الزوجتين فكروا كيف تكون مشاعر الزوجه وهى تتعامل مع زوجها كانه ابو العيال وبس وبين زوجه ترى بزوجها انه زوجها وحبيبها وعشيقها وصديقها
هناك فرق هائل سيطرأ بمشاعر الزوجه ومعاملتها لزوجها ان امتلكها باعماقها وليس جسدها وقتها صدقونى سيكون الجسد مسأله ثانويه

ان الزوجه بمشاعرها المعقده بحاجه ماسه دائما ليذكرها زوجها بحبه ومشاعره انها بحاجه دائما لاحتياج زوجها لها .. انها دائما تريد ان ترى نفسها بعظمة الملكات بنظره .. انها دائما تريد ان ترى انها الوحيده بعينيه وخياله
هل فكرت اخى الزوج ان تضغط على يد زوجتك بقوه اثناء قيادتك للسياره

هل تعرف تأثير ذلك على زوجتك سينتابها شعورا هائل واحاسيس عظيمه لا توصف وهى تشعر انك تحتويها بمشاعر دافئه .. ويعطيها شعورا لا يشترى بمال ان اندفاعك وشغفك لها لا تحركه الجنس والغرائز والشهوه وانما تحركه حاجتك لها كانثى

هذا يعطيها شعورا طاغي في السعاده سينعكس بكل تاكيد بمعاملتها لك ..

حاول اخى الزوج ان تجرب ان تعطى زوجتك شعورا صادقا انك تعاملها كأنثى وتحبها لذلك ولا تعطيها شعورا ابدا انك تعاملها كماده مستهلكه لا تصلح الا للسرير

اليك اخى الزوج هذه التجربه اثناء قياده السياره فقط اضغط على يد زوجتك بقوه وحنان ودفىء .. وارفع يدها لتقبلها بمشاعر صادقه والفه وحميميه وانظر بعدها لوجه زوجتك وكيف احمرت وجنتاها من فرط شعورها بالسعاده المتناهيه .. جرب هذا ولن تخسر شيئا .. فقط جربه فالمرأه الصادقه تحتاج هذه المشاعر الصادقه من الزوج الصادق اكثر من احتياجها للزوج المتزلف المنافق الذي يشترى لها الهدايا الثمينه فقط ليله الخميس من اجل سهره ساخنه بالسرير

اجعلي زوجك يعشق غرفة نومك

بسم الله الرحمن الرحيم
اجعلي زوجك يعشق غرفة نومك

يعتبر بيت الزوجية من اهم مكونات الحياة بين الزوجين، واهم جزء من هذا البيت هو غرفة النوم التى يجد فيها كلا الزوجين الراحة والأسترخاء بالإضافة الى اهم اللحظات التى تضفى السعادة والحنان والحب على الحياة بينهم.

لذلك يجب على كل زوجة أن تبذل قصارى جهدها لجعل هذه الغرفة مثل قلعة الحب التى يشعر بداخلها الزوج بانة قد انفصل عن العالم الملىء بالصخب والضوضاء ودخل جنة الراحة والإسترخاء.

ولتحقيق هذه المميزات عليك أن تقومى بتنفيذ هذه الخطوات التى تبدو سهلة وبسيطة فى مظهرها لكن تأثيرها قوى وعميق فى جوهرها.

- الخطوة الأولى:
استبدلى الصور الشخصية المعلقة على الحوائط بلوحات فنية طبيعية.

بالرغم من رغبة الجميع فى تعليق صور العائلة الحبيبة على حوائط المنزل إلا أن تأثيرها فى غرفةالنوم غير مرغوب فيه وذلك لأن وجود صور الأطفال على سبيل المثال قد يسبب تشتيت الإنتباه والتفكير فى شؤون الأسرة والأولاد وما يتعلق بهما من مشكلات دراسية ومتطلبات لا تنتهى.

وهذه الأفكار سوف تنزع الراحة وتحرم الزوج من صفاء الذهن حتى فى غرفة نومه التى يسعى الى الوصول اليها بعد قضاء يوم شاق فى العمل.

على العكس تقوم الصور الفنية وخاصتا المناظر الطبيعية الرقيقة بدور المهدىء السحرى الذى يضفى على الغرفة الجمال والإسترخاء وذلك لأن مجرد النظر الى الطبيعة الغناء يسرى فى النفس السعادة والحب مع الميل الى الرومانسية.

- الخطوة الثانية:
ضعى جناح ليلى مجهز على جانبى السرير

يجب أن توفرى جناح ليلى أوكوميدينو على كل جانب من جوانب السرير بحيث يكون كل واحد مجهز بالساعة والمصباح الخاص به.

وذلك عند رغبة احد الزوجين بمعرفة الوقت لايسبب أزعاج للطرف الآخر بأن يتسلق من فوقه ويعرضه للإزعاج والقلق اثناء نومه.

كما أن وجود المصباح الخاص بكل فرد يسمح له بالقراءة الليلية اذا رغب بذلك او التفكير فى اى موضوع دون ان يقلق الطرف الآخر.

- الخطوة الثالثة:
استخدمى السلة المصنوعة من الأغصان لتضعى بداخلها الملابس المتسخة.

كثير من الأزواج يلقون بملابسهم التى قامو بإرتدائها فى العمل او اى مكان آخر على السرير او على ارض الحجرة وهذا يسبب الإحساس بالفوضى والتوتر.

وبالطبع لايمكن ان يضعوا تلك الملابس فى دولاب الملابس النظيفة.

الحل فى استخدام خزانة إضافية يمكن من خلالها حفظ الملابس المتسخة حتى ميعاد الغسيل الأسبوعى دون أن تسبب اى مشكلات بصرية أو تشعر الزوج بالضيق لما فى الغرفة من فوضى.

من الجيد أن تكون تلك الخزانة مصنوعة من أغصان الشجر وأن توضع فى مكان خالى فى الحجرة، لأن الأشياء المصنوعة من الأغصان تضفى على المكان لمسة الطبيعة الرقيقة وهدوء النفس والبال.

- الخطوة الرابعة:
ضعى كرسى مزدوج يتناسب مع حجم الغرفة، فمن الرائع ان تزودى حجرة النوم بكرسى مزدوج يتناسب مع حجم الغرفة، يمكنك كذلك استخدام اى نوع تفضلينه وتعتقدين انه سينال اعجاب زوجك.



حيث يمكن لك أنت وزوجك قضاء وقت ممتع فى مشاهدة التلفاز او القراءة او الإستلقاء لبعض الوقت او تناول مشروب مفضل لكليكما دون الرغبة فى النوم.

وهذا سوف يمنح غرفة نومك مكان اكثر متعة وجاذبية، ويجعل كلا منكما يعتاد على استخدام غرفةالنوم ليس للنوم فقط بل لقضاء اسعد الأوقات.

- الخطوة الخامسة:
استخدمى البطانية ذات الألوان القوية مع البساطة فى الوان اللحافات والوسادات، يجب ان تتميز الوان البطاطين بالقوة والحيوية مع الإحتفاظ بالألوان الهادئة للحاف والوسادات

اذا كنت من الذين يرغبون فى المبالغة فى ديكور الغرفة فإن هذا قد يزعج زوجك او يجعله يرى ان تلك المبالغة غير مناسبة او غير مريحة.

يجب ان تحرصى على اختيار الألوان التى يفضلها زوجك والتى تشعره بالراحة والإستجمام.

كونى حريصة ان تكون الوان المفارش والوسادات والستائر هادئة ومتناسقة حتى تضفى على غرفةنومك البساطة والجاذبية.

- الخطوة السادسة:
ضعى خزانة طويلة اسفل السرير، هذا سوف يجعل السرير مكتمل ومجهز بكل ما يمكن ان يحتاجهزوجك وخاصتا اذا لم يكن سريرك يحتوى على حامل علوى لوضع المستلزمات عليه او حامل سفلى.

يمكن ان تستخدمى هذا الصندوق لوضع الأحذية او الأدوات الأخرى التى يجد زوجك مشكلة فى ايجادها وينسى أين وضعها.

- الخطوة السابعة:
تخلصى من التماثيل واللعب والعرائس الموجودة فى غرفة نومك.

ويعتبر وضع التماثيل اللطيفة مثل العرائس والدببه وهدايا عيد الميلاد من الأشياء غير المفضلة فىغرفة النوم وذلك لأنها فى الغالب لم يتم شرائها بالإشتراك بين الزوجين، كما انها تجعل الغرفة تميل الى الانوثة بشكل مبالغ فيه ويمكن ان تنكسر وتؤدى الى حدوث فوضى وتوتر فى الغرفة.

لذلك يجب على الزوجة ان تنقلها من غرفة النوم الى مكان آخر فى البيت.

هناك شرط واحد اذا وجد يمكنك ان تضعى مثل هذه الأشياء فى غرفة النوم وهو اذا كانت هذه الهدايا تم شراؤها بالإتحاد بين الزوج والزوجة وتم الإتفاق فيما بينهم على ان يتم وضعها فى غرفةالنوم.

- الخطوة الثامنة:
زينى غرفة نومك بالزهور الرقيقة ذات الألوان المريحة للأعصاب

المرأة وسن الاربعين

بسم الله الرحمن الرحيم
سأقدم الان تقرير عن المرأة عند الاربعين واليكم التفاصيل

ان حياة ونشاط وقوة المرأة بشكل عام تمر بالعديد من
التطورات والتغيرات الحيوية المختلفة والتي ترتبط
ارتباطا كبيرا بالدور الذي تلعبه المرأة خلال الحياة
وخصوصاً في هذه الايام

التي دخلت فيها المرأة في مهام لم تكن متواجدة
بشكل كبير في مجتمعنا في السابق حيث بدأت تخرج
بشكل كبير وتساهم بشكل واضح في الاعمال
الخارجية وهي لا تشعر بأن مثل هذه الامور قد تحتاج
الى رعاية خاصة وخصوصاً بعد ان تتعدى سن الاربعين.
لان نشاط وحيوية وقوة المرأة تتأثر بعوامل مختلفة مثل
الهرمونات الانثوية والعادات الغذائية والنشاط
الحركي «الرياضة» وكذلك العوامل النفسية والتي قد
تكون من اهم العوامل التي لها ارتباط بحياة وسلامة
المرأة بعد الاربعين.
ومن اهم العوامل التي تتأثر بها المرأة بعد سن الاربعين
ما يلي:-

1) اضطرابات في النوم مثل الأرق وقلة الخلود للنوم
وهذه الظاهرة يمكن ان يتم علاجها بعدة عوامل وطرق
للحد من تفاقمها.
2) اضطرابات الدورة الشهرية حيث يحدث لها بعض
المتغيرات مثل طول او قصر او اختلاف كميتها او
انقطاعها لفترة من الوقت.
3) تجاعيد في البشرة والوجه حيث يبدأ محتوى البشرة
من الكولاجين (بروتين الوجه) في التناقص مما يؤدي
الى نحافة الجلد والذي تصاحبه تجاعيد وكذلك تتغير
تركيبة الوجه حيث تصبح ذات طابع دهني.
4) ترهلات في مناطق مختلفة في الجسم وخصوصاً
البطن والذراعين والسيقان مما يجعل جسمها غير
رشيق.
لذلك فانه لابد على المرأة مراعات اهم العوامل التي
يمكن ان تقوم بها وتؤدي الى سلامتها في هذه الفترة
والتي اذا استطاعت ان تحافظ عليها فان رشاقتها
وجمالها وسلامتها الصحية سوف تتأثر .

ومن اهم عوامل المحافظة على صحة المرأة بعد الاربعين ما يلي:

اولاً:

ان احتياج المرأة بعد الاربعين لسعرات حرارية يقل
ولذلك فانها يجب ان تحرص على نوعية الطعام وليس
الكمية حيث انها لابد ان تبتعد عن الماكولات الدسمة
والمقلية عموماً كذلك لابد لها من الاكثار من الخضروات
وخصوصاً الورقية والحمضيات لاحتوائها على الفيتامينات
التي تساعدها في هذه الفترة.

ثانياً:

لابد من توفر عنصر الكالسيوم حيث يساهم في
سلامة العظام والعضلات ومن اهم مصادره الحليب
واللبن والزبادي وبعض الاجبان وخصوصاً منزوع الدسم
او قليل الدسم.

ثالثاً:

يجب على المرأة في هذه الفترة المحافظة على
استهلاك كمية جيدة من السوائل مثل المياه والعصائر
مثل عصير التفاح والمشروبات العشبيه مثل الشاي
الاخضر.

رابعاً:

الاقلال من المشروبات التي تحتوي على كافين مثل
القهوة والمشروبات الغازية والشاي الذي يحتوي على
كمية من السكريات.

خامساً:

لابد من مزاولة النشاط الحركي مثل المشي
والجري والسباحة وغيرها من الرياضات الاساسية
والمهمة.
وأخيراً يجب على المرأة المحافظة على سلامتها
النفسية وان تركز على ماهو مهم في حياتها العملية
والاسرية وكذلك استغلال الوقت بالامور المهمة التي
تبعد عنها الضغوط النفسية وتركز في ما يهمها ويفيدها
واسرتها ومجتمعها فالمرأة اساس المجتمع ونجاح
المجتمع من نجاح المرأة وسلامتها.

الختان واضراره النفسية علي النساء

بسم الله الرحمن الرحيم
سأقدم موضوع يخص كل فتاة وهو ختان الاناث واليكم التفاصيل

مقدمة

رغم أن ختان الإناث ممنوع قانونا في بعض البلدان العربية والإسلامية ( المقصود الختان المخالف للسنة )، فإن الإناث في بلاد كثيرة من بينها مصر والسودان مازلن يتعرض لهذه الممارسات الضارة بالصحة البدنية والعصبية والنفسية وفى الختان يتم استئصال البظر والشفرين الصغيرين ومن أشد أنواع الختان وأعنفها ما يسمى (الطهارة الفرعونية).

في الطهارة الفرعونية لا شئ يعلو فوق سطح المعركة:

" الطهارة الفرعونية " هي نوع من التطرف في ختان الإناث تمارس في جنوب صعيد مصر وفى السودان، وفيها يتم استئصال كل ما يعلو سطح الجلد في منطقة فرج الأنثى وحول فتحة المهبل من بظر وشفرتين كبيرتين وصغيرتين وخياطة المنطقة طوليا إلا فتحة صغيرة تسمح بخروج دم الحيض والبول.

لاعتقادهم أن الختان يحافظ على عفة الأنثى، يتشبه أبو وأم البنت بشيلوك تاجر البندقية:

إذا سئل آباء وأمهات البنات ضحايا الختان عن السبب الذي دعاهم للتشبه بشيلوك فى مسرحية تاجر البندقية، وإصرارهم على بتر قطع من اللحم الحي من جسد فلذات أكبادهم - هذا الجسد الذي خلقه الله فسواه في أحسن صورة وجعل لكل عضو بل لكل خلية في المخ وظيفية محددة وأساسية - يأتيك ردهم عجبا: "الطهارة تحافظ على عفة البنت وتحميها من الانحراف" واستئصال البظر يمنع الرغبة الجنسية عند البنت وبذلك يضمن الوالدان والزوج عدم انحراف بناتهم وزوجاتهم " وطبيعي أن هذه معتقدات خاطئة تماما والعلم يقول إن الدافع الجنسي والرغبة تنشأ في المخ وتحركها الغريزة الفطرية الحافظة للنوع البشرى وتخضع لسيطرة الفرد والهرمونات والتفاعلات الكيميائية والحالة الصحية والعصبية والنفسية وليس لها أي علاقة بالبظر هذا العضو الهام المستهدف بالتصفية الجسدية في عملية الختان أما العفة فإنها نشأة وتربية صحية سليمة، ينتج عنها سلوك قويم تتبعه البنت التي تنمو في بيئة أسرية سوية متدينة ومتمسكة بالفضيلة والمثل العليا قولا وعملا وقدوة صالحة يجسدها الآباء ويهتدي بها الأبناء.

ويكفى عنا أن تقرر ما تقوله البحوث من أن أكثر من 95% من المومسات والممارسات للدعارة كن مختنات .

الختان، والمضاعفات، والصحة النفس جسمية للسيدات

تحاط عملية الختان عادة بمظاهر فرح وابتهاج في جو الأسرة ويتودد الجميع للطفلة المستهدفة بالختان ويلبسونها الملابس الجديدة الزاهية ويقدمون لها ألذ أنواع الحلوى والطعام والهدايا، وفى غمرة فرحتها تفاجأ بأحبائها يشلون حركتها لتقوم امرأة عشماوية الملامح أو رجل فظ قاسى الملامح (الداية أو المزين) ببتر جزء من لحمها الحي فيشب في جسدها سعير الألم المبرح مما يؤجج صراعا نفسيا بداخلها فهي فى حيرة من أمرها ولا يستوعب عقلها الحدث، فالمقدمات لا تتسق مع الخواتيم، فلا يمكن أن تكون مظاهر التدليل والفرح الذي أحاط بها مقدمة لهذا الكرب العظيم، فتشعر الطفلة بخيانة والديها وخداعهم لها، وتفقد ثقتها في حبهم لها فهي لا تستوعب كيف يكون أقرب الناس إلى قلبها هم أنفسهم من يتسببون في إيلامها ولزاما عليها تكبت هذه التجربة الأليمة في العقل الباطن وتدفنها فى اللاشعور وتصبح هذه الخبرة الأليمة مصدر كافيا للتعاسة والألم عند الزواج والتعامل مع أجهزتها التناسلية في العلاقات الزوجية فترفض لاإراديا التعامل مع الأعضاء التناسلية وتصاب بالبرود الجنسي.

وقد تدفع الطفلة المسكينة حياتها ثمنا لعملية الختان في حالات الصدمة العصبية الشديدة الناتجة من الألم المبرح والنزيف الحاد أو نتيجة لتسمم الدم بالتلوث الميكروبي للجروح ومن تكتب لها الحياة قد تنتقل لها عدوى الأمراض الخطيرة مثل الإيدز والالتهاب الكبدي الفيروسي أو تلوث جروحها بالميكروبات التي تؤدى لالتهابات الجهازين التناسلي والبولي مما يسبب انسداد قنوات فالوب وما يتبعه من عقم ومن التهابات الجهاز البولي وتكوين الحصوات فيه والفشل الكلوي ومن تشوه وتليف في منطقة الفرج وفتحة المهبل مما يجعل الدخول في ليلة الفرح صعبا ومؤلما وقد يكون مستحيلا دون تدخل جراحي. كما أن تشوهات فتحة المهبل والفرج والعجان قد تتسبب في عسر الولادة، وتمزق المهبل وتهتك العجان وما يستدعيه ذلك من جراحات وآلام.

هل تقتصر مضاعفات الختان على الصدمة العصبية والنفسية والنزيف والآلام والالتهابات وغير ذلك مما سبق ذكره، ومما يمكن تلافيه بإجراء عملية الختان في المستشفى بمخدر عام وبواسطة طبيب جراح.

والإجابة هي لا وألف لا، لماذا ؟ لأن الختان يعنى استئصال عضو عامل رئيس هو البظر. لماذا كل هذه الاهتمام بالبظر وهو لا يعدو أن يكون منطقة صغيرة من اللحم تتربع على قمة فرج الأنثى ، ولماذا منحت أمريكا حق اللجوء السياسي لامرأة صومالية لأنها تخشى التعرض للاضطهاد لأنها رفضت ختان طفلتها وتشويه أعضائها التناسلية؟ ولماذا تفكر جدياً دول مثل كندا وفرنسا اتباع نفس المنهج وإعطاء حق اللجوء السياسي للهاربات من الختان؟ للإجابة على هذه الأسئلة علينا أن نسلط أضواء كاشفة على "البظر" ودوره وأهميته للصحة النفسية والعضوية والزوجية للأنثى .

قال تعالى

{ لقد خلقنا الإنسان في أحسن تقويم }

صدق الله العظيم

الإنسان هو صنعه الخالق جل وعلا ، وقد خلقه في أحسن وأكمل صورة وخلق لكل عضو في جسمه بل لكل خلية وظيفة محددة حتى يستطيع الإنسان أن يعيش حياته في صحة وسعادة ولذا فمن البديهي أن الله سبحانه وتعالى لم يخلق “ البظر” عبثا دون أن تكون له وظيفة أساسية ولا يستطيع مخلوق كائنا من كان أن يزايد على خالقه أو أن يعدل على صنعته ويشوهها باستئصال أجزاء منها .

والبظر هو العضو الضامر والمماثل تماما من حيث التكوين والنشأة للقضيب عند الذكر،وهو أحد أكبر اثنين من المراكز الأساسية للإثارة والإحساس الجنسي عند الأنثى (المركز الثاني هو المهبل) . وهو مزود بشبكة كثيفة من الأوعية الدموية والأعصاب شديدة الحساسية والتي تنقل الرسائل الحسية مثل الربت والضغط والاحتكاك عبر النخاع الشوكي إلى مراكز الإحساس والمتعة الجنسية بالمخ، ولذا فإنه يلعب دورا أساسيا في التنبيه المبكر لهذه المراكز أثناء الجماع والاتصال الزوجي الحميم، مما يجعل طرفي العملية الاتصالية من زوج وزوجة يحصلان على متعة متبادلة للجماع ويصلان وفى وقت متزامن إلى ذروة الإشباع. إذن ماذا يحدث إذا ما تم اغتيال البظر بالختان ؟ فى هذه الحالة نجد أن الزوجة المختنة سوف تحتاج إلى وقت أطول حتى تستثار وتستجيب وتكون النتيجة أن الزوج يصل إلى ذروة المتعة ويشعر بينما تكون هي مازالت في المراحل الأولى من الإثارة ولا تشعر بذروة المتعة في نهاية الجماع مما يكبت مشاعرها الغريزية ويقودها إلى الإصابة بالكثير من الأمراض النفسية والعصبية وكذا الأمراض النفس جسمية (Psycho-Somalic) ، فنجد أنها تشكو من الإحباط والاكتئاب والتوتر والقلق وينتابها الصداع والأرق واضطرابات النوم والجهاز الهضمي والبولي مما يجعلها تلجأ للمسكنات والمهدئات والمنومات دون جدوى مما يتسبب في دخولها إلى دائرة الإدمان الجهنمية والمرأة المختنة تختزن في اللا شعور عملية الجماع المحبطة وغير المشبعة لخبرة مؤلمة وتضيف إلى ما سبق أن اختزنته من خبرة الختان المؤلمة في طفولتها المبكرة وإلى آلام فض غشاء البكارة ليلة الدخلة نظرا لتشويه الأعضاء التناسلية في عملية الختان وتصبح كل هذه الخبرات شديدة الإيلام للجسم والنفس عاملا كابتا ومخمدا للإثارة والشعور الجنسي ويجعل عملية الجماع مرتبطة في اللاوعي بالألم والمعاناة والإحباط فترفضها المرأة لا إرادياً وتصاب بما يسمى البرود الجنسي وهذا البرود يجعل الزوجة طرفا سلبيا معاكسا في العلاقة الزوجية الحميمة مما يقلل من قدر المتعة التي يحصل عليها زوجها وينشأ عن ذلك ما يطلق (عدم التوافق الزوجي) لأن الجماع عملية ثنائية تبادلية وليست مونودراما من مسرحيات البطل الواحد، فكلما زادت أو قلت متعة أحد الطرفين انعكس ذلك بالإيجاب أو السلب على الطرف الآخر ولذا فإن الزوج في مثل هذه الحالات في بحثه عن المتعة قد يلجأ إلى تعاطى المخدرات والكحوليات والمنشطات متعشما عشم إبليس في الجنة بأن فيها الشفاء لحالته فتكون فيها نهاية فحولته! وقد يلجأ البعض إلى تعدد الزوجات أو الطلاق أو الخيانة الزوجية أو إلى الممارسات الجنسية الشاذة مع زوجته مثل اللواط، وبذلك تنفصم عرى العلاقات الزوجية وتتحطم الأسرة على صخرة الجهل والتمسك بالتقاليد البربرية والعادات الهمجية البالية. والآن وبعد هذه العرض للآثار المدمرة لختان الإناث، أما آن الأوان لأن ندفن هذه العادة البربرية في مزبلة التاريخ

بقلم الدكتورة/ لفتية السبع

حب الرجل لبائعات الهوى


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سأقدم الان موضوع مهم جدا وهو حب الرجل لبائعات الهوى واليكم التفاصيل
المراه نوعين :


المراة الحبوبة= الضعيفة
المراة الساقطة= القوية

وطبعا" كان فيه شرح وااافي ورائع عن الاثنين ومنه يمكن فهم لماذا يهرب الرجل من زوجته ويذهب الى بائعة الهوى


المرأة الحبوبة
هي التي تعبر للرجل كلاميا" وفعليا" حاجتها اليه وضعفها وعدم استقرارها العاطفي والنفسي وعدم شعورها بالامان مما يؤدي بالرجل الى الهرب بسبب الضغط والحصار فهو بحاجة الى الحرية والهواء.

اما
المرأة الساقطة
هي التي تظهر استقلاليتها وثقتها بنفسها وتضع نفسها اولا" قبل الرجل وقبل العلاقة وقبل كل الشيء هي المرأة فهي لايهمها رأيه بها لانها تعلم تمام العلم من هي

فهي لا تصنع كارثة اذا تأخر عن موعد القدوم.. ولا تكتئب اذا لم يتصل بها كالمعتاد... ولا تحزن اذا لم يشاركها وجبة الغداء.. فهي سعيدة بنفسها ..ولا تعطي قبل ان تأخذ فكل شيء عندها بمقابل ...فعل وردة فعل..وعندها يشعر الرجل بالاثارة والحماس فلهذه المرأة يجب ان يعمل جاهدا" ليكسب اعجابها ويجب ان يسعى ليفوز بقلبها فهي بالنسبة له بمثابة ..التحدي الجميل الذي يستمتع بكل لحظة به.. فهو كمن يسير في نفق يري بصيص النور في اخرة ويسعى جاهدا" ليصل اليه....النفق هي العلاقة وبصيص النور هو قلب تلك المرأة الساحرة..


الكتاب مبني على عشرين قاعده اساسية يجب ان تفهمها كل امراه

القاعدة الاولى:
كل شيء يلاحقه المرء يهرب منه.


فاذا كنت تلاحقين زوجك بالاتصالات والاسئلة والتودد الزائد غير المبرر فهو حتما سيهرب لانك تضعينه تحت ضغط كبير وتحرمينه من التحدي للفوز برضاك فانت تكافئينه بمناسبة وبغير مناسبه فلم عساه يسعى لرضاك؟؟


القاعدة الثانية:النساء اللاتي يتسلقن لهن الرجل الصعاب ليسو بالضرورة سيدات استثنائيات..!! وانما هم غالبا" من الصنف الذي لا يظهر الاهتمام الشديد والحاجة_ وانا اسميها تسول العاطفة_ الى تلك الدرجة.


القاعدة الثالثة:على المرأة ان تبين للرجل بأنها مكافئة له على جميع المستويات المادي والمعنوي حتى لا يشعر بانه يمتلكها ويسيطر عليها في العلاقة بنسبة 100%


القاعدة الرابعة:


ان موقفك من نفسك وشعورك تجاه ذاتك ذلك هو ما يتبناه الرجل في معاملته لك


تصرفي وعاملي نفسك كجائزة ثمينة وستحولينه الى مصدق...!!!
هالنقطة تؤكد اللي دايما من ان التحول يبدأ دائما" من الداخل فاذا كنت تعتقدين انك لست اهلا" للاحترام ولا تحترمي نفسك ولا تقدرين ذاتك فلا تنتظري منه ان يحترمك او يقدرك..فالرجل كائن ذكي وحتما" سيشعر بما تكنينه تجاه نفسك.

القاعدة الخامسة:
الفرق بين المرأة القوية والضعيفة الخوف فالمرأة القوية تظهر بشكل غير مباشر عدم خوفها من فقده .
يعني لا تقولين انا بدونك امووووت وما اقدر اعيش

القاعدة السادسة:
اذا كانت الخيارات كرامتها او الحب والعاطفة فالساقطة تضع كرامتها فوق كل اعتبار.

الساقطة تبقى ذات الشخص الذي كانت عليه قبل الزواج فهي لا تخسر صداقاتها ولا تتخلى عن وظيفتها وهواياتها .لا تعطي جل وقتها واهتمامها للشريك على عكس الحبوبة التي تسامح وتغفر عدم الاحترام والتقليل من شأنها ومحاولة تغيير هويتها .
الساقطه تبقي على الحدود وتتمتع بثقه عظيمه النفس تجعلها تتخذ قراراتها بنفسها .لانها ليست خائفه من فقد الرجل ومما يثير العجب انه هو من يخاف من فقدانها. لانه يعلم تماما" انها ليست بحاجته بل هي اختارته..هناك فرق بين الحاجة والاختيار..
وهنا لا اتحدث عن امرأة سليطة اللسان مفتولة العضلات بل هي امرأة لطييفة عذبه واضحه ولبقة .كل ما في الامرانها تتعامل مع الرجل كما يتعامل الرجال مع بعضهم البعض _الوضوح والصراحة_ وبهذاتسهل على الرجل فهم مطالبها على عكس المرأة الحبوبة التي تطالب بما تريد بكثييير من العاطفية والدوران حول الهدف والتي لا يفهمها الرجل وقد يصاب بالحيرة والتوهان. فهي تبكي وتطالب وتترجى ولكنه للاسف..لا يفهمها..!

هي التي:
تحافظ على استقلاليتها<< لا تذوب في عالم الرجل غامضة هناك فرق بين الصدق والكتمان_والكتمان يعني الستر وترك الهذرة اللي بلا معنى واللي تخليج جدامه كتاب مفتوووح لا جديد فيه_ يعني باختصااار>>.الساقطة صادقه ولكنها لا تظهر كل شيء . فالميانه تولد الاحتقار والانكشاف التام يولد الملل
لا تسمح له بان يتمادى..!!
في نقاشها معه تسيطر على سير النقاش وتعي تماما"ما تقول كما تعي كيف توقفه عند حده وتحمي نفسها..ولا تسمح له بالتجاوز.
مرحة
تتمتع بقدر كبير من تقدير الذات

عندما يطري على شكلها تكتفي بقول..شكرا" ولا تناقش الاطراء وتجعل منه حديث الساعة<<وكانها ما صدقت...يعني مثلا" قال لها تسريحتج حلوة ..تكتفي بقول شكرا"
لديها هموم وشغف في حياتها اكبر واهم من الرجل

عندما يشعر الرجل بانه ليس الا جزء من عالمها الكبير يتعلق

بها اكثر فاكثر. بقائها مشغولة دائما" في شيء لا يخصة يجعله يعجب بها فهي ليست بائسة بدونه.

القاعدة السابعة:عندما لا تخضع المرأة بسهولة و لا تظهر ضعيفة او مستسلمة فانها تحفز وتثير الرجل اكثر للفوز بحبها.


الرجل يتمتع اكثر ما يتمتع بلعبة " التحدي" فلا تحرميه منها ..
فعندما يذهب الرجل في رحلة صيد غزلان حيث يبيت في الصحراء في خيمة بلاستيكية غير مريحة بلا مكيفات ولا ماء نظيف ولا خدمات ..ويأكل اكثر الطعام قرفا" وبساطة ...لم كل هذا؟؟

للفريسة او الصيدة او الغزال
هذه طبيعة الرجل يحبون المغامرة والتحدي..لاحظي العابهم المفضلة وهواياتهم..السباقات..كرة القدم..والصيد..!!!

خلاصة القول هنا...دعيه يستحق ما تعطيه..فلا تعطي بلا مقابل..حتى لا يخسر العطاء قيمته ووزنه.

القاعدة الثامنه:
لا تحاصرينه بالاسئله ولا تراقبينه ولا تشككين به ولا تهتمي به لدرجة الاختناق لا تلاحقيه من مكان الى مكان في البيت وكانه شغلك الشاغل..اعطيه مساحته الخاصه.

القاعدة التاسعة:

عندما تطالب المرأة بالكثير _عاطفيا_ فسوف يستاء وينزعج..اعطيه الحرية والمساحة ليعطيما يريد وما يستطيع.

القاعدة العاشرة:تقبليه كما هو ليشعر بالارتياح والقبول..
القاعدة الحادية عشرة:

سوف يركز الرجل بطبيعته ويشعر باعتمادك العاطفي عليه وحاجتك اليه اكثر من أي شيء اخر
يعني الرجل ذكي جدا" سيختبرك ليعلم مدى تعلقك به وضعفك..فكلما ضعفت وتعلقت به وبينت مدى خوفك وقلقك كلما ضعف موقفك في العلاقة وقل اعجابه بك.

القاعدة الثانية عشرة:
؟؟؟؟؟؟؟((احس مالها داعي حذفتها))

القاعدة الثالثة عشرة:

دعيه يشعر بانه الرجل وفي موقع السيطرة..عندها سيبدأ اوتوماتيكيا" بفعل الاشياء التي تريدينها لحرصه على ان يكون في عينيك "الملك الشهم"

امتدحيه عندما يكون كريما" واجعليه يشعر بانه الافضل عندما يفعل شيئا" احببته..!! امتدحي السلوك اللذي يعجبك به لتعززيه..اشعريه بانه الرجل المسؤول بينما تكونين انت من يدير ساحة العرض..!! خاطبي غرروره الرجولي بطريقة ناااعمة فاذا اردتي شيئا" فالمدح هو الوسيلة الافضل لحمله لفعل ما تريدين ..!!

لا تشتكين وتقولين "انت ما تعرف توديني مطاعم مثل الاوادم والناس"

قولي " المطاعم اللي وديتني لها كلها شيك ومميزة...ذوقك راقي" حسسيه بالرضى عن نفسه والثقة ليقدم لك الافضل وليحرص على ان يحافظ على صورة الملك الشهم امامك..!!!

القاعدة الرابعة عشرة:

كلما كنت رقيقة وانثوية كلما عززتي شعوره الرجولي ب"حماية الانثى" وكلما كنت قوية وبمعنى اخر دفشه كلما عززتي شعوره " بالمنافسة"..حسسيه بقوته ..فكلما احس بالقوة كلما اراد ان يحميك ويحتويك ويقدم لك العالم..!!

شرح هذه النقطه بالمختصر المفيد: كوني انثى..انثى حقيقية..
كوني انثى..لا تقتلي حتى حشره في وجوده..كوني الانثى الرقيقة واجعلي منه الرجل الخشن
لا تقومين بمهام الرجال..لا تصيرين مرة عن عشر رجاجيل ترى مب مدحة..!!!...عطيه شغله..ومدحييه..وبس..!!

القاعدة الخامسة عشرة:
اجعليه يشعر بانه هو من يتخذ القرارات
وللعلم طريقة المدح والسياسة تجعله يشعر بذلك..

يقول العالم البرت انشتاين:

عندما تزوجت عقدنا على انفسنا عهدا" انا وزوجتي بان اتخذ انا القرارات الكبيرة وتتخذ هي القرارات الصغيرة في حياتنا الزوجية. وتمسكنا بذلك الاتفاق لمدة 50 عاما". اعتقد انه هو السبب في نجاح زواجنا ولكن الغريب في الامر اننا ولمدة 50 عاما"
لم نتخذ قرارا" واحدا" كبيرا".<< ينقال له ذكي
الساقطة( أوالقوية ) لا تطيع بل توهمه بانها تطيع

فهي تجعله يفعل لها ما تريد من خلال المدح والسياسة.

القاعدة السادسة عشرة:
عندما تجعلين من نفسك "سوبر وومان" والقادرة على فعل كل شيء ستجدين نفسك مجبرة بان تقومين بكل شيء فعلا"
يعني عوديه على ان يقوم بمهامه ..من شراء البقاله..تطعيمات الاطفال..توصيلهم الى المدرسة...صيانة المنزل...الخ

لا تقومي بالدورين اطلاقا" فان تعود على ذلك يفقد احساسه برجولته ومسؤوليته كما ينسى أنوثتك..ووقتها عاد..انسي انه يرجع يتحمل المسؤولية

القاعدة السابعة عشر:

الاكثار من الحديث حول العلاقة يسلبها عامل (الغموض).

القاعدة الثامنة عشر:

يحترم الرجل المرأة التي تطالب بما تريد بطريقة واضحه وبالمختصر المفيد_لانها اللغة الوحيدة التي يفهمها الرجال..
فهو لا يفهم لغة الدموع والمراوغة حول الهدف

القاعدة التاسعة عشرة :
معظم النساء يتوقون الى الحصول على اشياء من الرجل...يجدر بهن ان يقدمنها هن لانفسهن..!!

تعتقد الفتاة الحبوبة للاسف بأنها كل ما اعطت كلما حازت على رضا الرجل وكلما قدر لها الرجل ذلك.._وبالتالي تشعر بالرضا عن نفسها..فهي تجهل للاسف ان الرضا عن النفس يبدأ من الداخل_ .

ولكن حينما يأت الوقت الذي تتوقع فيه ان يرد لها المعروف..فانها تصدم وتحبط وبشدة..!!
لا يدرك الرجل حجم التضحيات التي قامت بها الحبوبة لانها وببساطة ما ان دخل حياتها حتى غيرتها 180 درجة لتتوافق مع ما يناسب حبيب القلب....لذا فهو تعود على ذلك..فلم ولن يشعر بما قدمته من تضحيات..لانه مجاني..ولم يطلب منك اساسا"..!!

وللاسف فان الفتاة الحبوبة بعد ان تتخلى عن كل شيء لرضى عيون سي السيد فهي تبدأ بمطالبته بفعل الشيء ذاته وتمضية جل وقته معها ولكنها تنصدم بأنه لن يغير حياته ولن يتخلى عن هواياته وصداقاته لسواد عيونها ..!! وما ان تشعر بذلك حتى تبدأ بالضغط عليه والحنه والرنه..!!
ولكنه في المقابل لا يشعر بهذا الضغط من الساقطة فهو يشتاق اليها اشد الشوق.. ويحترمها لانها لا تتصرف كالحبوبة..فهي تبدو له امرأة سعيدة لها عالما و"عايشة حياتها" به وبدونه..!!

فالمرأة تبدو امنه وقوية اكثر في عين الرجل عندما يشعر بانه لم يستطع بان يغير حياتها وهويتها فتبدو راضيه عن نفسها امامة وسعيدة..ولذا فهو يعشقها..

القاعدة 20 :

الضعيفه تعطي الكثير و الكثير من نفسها لترضي الطرف الاخر وتسعدة ولكنها لا تكترث حقا" برضاها وسعادتها..
على عكس الساقطة التي تضع نفسها نمبر 1 وفوق كل شي

اللي ما تعرفونه يا بنات ان الرجل لا يفهم الحديث عن المشاعر..
فاذا كنت زعلانه مثلا" وبديتي بالزعاق والصراخ..او اخترتي الطريقة الهادية..اللوم ..فهو مستحيييييل يراضيج ..تدرين ليش؟؟؟
لان الحاحك هذا وتعبيرك عن استيائك بالكلام..هو اكبر دليل على انك ما تستغنين عنه ومب قادرة تستحملين زعلكم من بعض..فهو بالنسبة له لو كنتي صدق زعلانه كان ما كلمتيه اساسا"وتجاهلتيه ...بس طالما تكلمينه وتلحين عليه فانت تحبينه وضعيفه امامه وتحت سيطرته..وبهذا ما راح يراضيج بل راح يحقرج اكثر واكثر واكثر..وبيحاول يسكتك..لكنه ما راح يرضيك

بحث عن نظرية تقييم الاداء

بسم الله الرحمن الرحيم
سأقدم الان بحث عن نظرية تقييم الاداء واليكم التفاصيل

تعتبر عملية تقييم الاداء من العمليات الهامة التي تمارسها إدارة الموارد البشرية، وعليه تعتبر من العمليات الهامة على على جميع مستويات المنظمة إبتداءا من الإدارة العليا وانتهاءا بالعاملين في أقسام وحدات الإنتاج ولكي تحقق العملية الأهداف المرجوة منها يجب التعامل معها بشكل نظامي ودقيق وبمشاركة جميع الاطراف التي من الممكن ان تستفيد من النتائج.

كما يجب مواكبة تلك العملية حتى تتلائم والظروف التي تفرزها التغيرات على مستوى محتوى العمل وأساليب أداءه، والتغير في الخصائص المعرفية والمهارية للعاملين، والتغير في العوامل الطبيعية التي تنعكس على طبيعة اعمال المنظمات، ويخلق تبني هذه العملية من قبل المنشأة نوع من الثقة لدى العاملين بجدية المنظمة مما يرفع ولاءه لها.

1- الخلفيات التاريخية لقياس وتقويم الأداء:

يشير التتبع التاريخي لعملية قياس أداءالعاملين أنها استعملت من قبل الحضارات القديمة "الصينية، الرومانية، الفرعونية، حضارة بلاد الرافدين" وصولا إلى العصر الحديث نجد ان من اهتم بهذه العملية بشكل واسع، هي حركة الإدارة العلمية حيث استخدمت العملية كوسيلة لإعادة تصميم الوظائف بما يعزز استخدام الأساليب العلمية في الأداء.

كما اهتم بهذه العملية كذلك مدرسة العلاقات الإنسانية؛ حث دعت إلى ضرورة المزج ما بين المعاييرالموضوعية والسلوكية عند تقويم الأداء.

كما صحب هذا التطور التاريخي تغيرات في استخدام المصطلح المناسب للدلالة على معنى هذه العملي، فمن المصطلحات التي استخدمت"performance assessments, performance evaluation, appraisal " فالنظر غلى هذه المصطلحات يقود إلى ان العملية تتضمن ثلاث عمليات فرعية:
1- قياس الاداء المحقق.
2- تحديد مستوى الأداء المنجز ويطلق عليه التقييم او التقرير.
3- تعزيز نقاط القوة أو معلجة نقاط الضعف في الأداء ويطلق عليها التقويم.
ويعتبر مصطلح Appraisal ملم بهذه العمليات جميعها.

2- ماهية عملية تقييم أداءالعاملين:

إن تعدد المصطلحات التي استعملت للدلالة على هذه العملية، وذلك بكونها نظام تقييم الكفاءات او نظام تقارير الكفاءات، أونظام تقرير أداء العاملين؛ قد انعكس في تباين عدة مفاهيم لهذه العملية: فهناك من يعدها عملية إدارة دورية هدفها قياس نقاط القوة والضعف في الجهود التي يبذلها الفرد والسلوكات التي يمارسها في موقف معين لتحقيق هدف معين خططته المنظمة سابقا. ويصفها آخرون على أنها نظام رسمي لقياس وتقييم التأثير في خصائص الفرد الأدائية والسلوكية ومحاولة التعرف على احتمالية تكرار نفس الاداء والسلوك في المستقبل لإفادة الفرد والمنظمة والمجتمع.
كما وصفها آخرون بشيء من التفصيل على أنها محاولة لتحليل أداء الفرد بكل ما يتعلق به من صفات نفسية او بدنية، او مهارات فنية اوفكرية أو سلوكية وذلك بهدف تحديد نقاط لقوة والضعف ومحاولة تعزيز الأولى ومواجهة الثانية وذلك لتحقق فعالية المنظمة.
والملاحظ أن كل تعريف يبرز نقاط من الأهداف التي ترمي إليها عملية التقييم ويمكن ان نعرف العملية على انها نظام يهدف من خلاله إلى تحديد مدى كفاءة أداء العاملين لأعمالهم وذلك لغيات تتعلق بالمنظمة والفرد على حد سواء.

3- أهمية عملية تقييم الأداء:

تستهدف العملية إلى ثلاث غايات وهي على مستوى كل من المنظمة، المدير والفرد العامل التنفيذي.

* أهميتها على مستوى المنظمة:

1- إجاد مناخ ملائم من الثقة والتعامل الأخلاقي الذي يبعد احتمال تعدد شكاوي العاملين إتجاه المنظمة.
2- رفع مستوى اداء العاملين واستثمار قدراتهم بما يساعدهم على التقدم والتطور.
3- تقييم برامج وسياسات إدارة الموارد البشرية كون نتائج العملية يمكن أن تستخدم كمؤشرات لحكم على دقة هذه السياسات.
4- مساعدة المنظمة على وضع معدلات اداء معيارية دقيقة.
* أهميتها على مستوى المديرين:
1- دفع المدرين والمشرفين إلى تنمية مهاراتهم وامكانياتهم الفكرية وتعزيز قدراتهم الإبداعية للوصول إلى تقويم سليم وموضوعي لأداء تابعيهم.

2- دفع المديرين إلى تطوير العلاقات الجيدة مع المرؤوسين والتقرب إليهم للتعرف على المشاكل والصعوبات.

* أهميتها على مستوى العاملين:

1- تجعل العامل أكثر شعور بالمسؤولية وذلك لزيادة شعوره بالعدالة وبان جميع جهوده المبذولة تأخذ بالحسبان من قبل المنظمة.
2- دفع العامل للعمل باجتهاد وجدية وإخلاص ليترقب فوزه باحترام وتقدير رؤساءه معنويا وماديا.
4- عناصر نظام تقييم أداء العاملين:
باعتبار عملية تقييم الأداء نظام فهو يتركب من عناصر تعبر عنه وتفسره وتتمثل هذه العناصر في الخطوات الممارسة التطبيقية السليمة لهذه العملية وهي تتمثل في:
1- تحديد الغرض: وهو الهدف الذي تسعى له الإدارة من وراء العملية وجمعها لهذه المعلومات والبيانات، حيث يمكن أن توظفها لعدة أغراض منها مايلي:
1- تقديم معلومات للعاملين أنفسهم على جودة وكفاءة أداءهم لأعمالهم وذلك للمعرفة، ولتحسين الأداء نحو الأفضل.
2- تحديد مستوى الأجر والكفاءات والعلاوات التي يمكن أن يحصل عليها الفرد وذلك مقابل الأداء.
3- تحديد الوظيفة الحالية المناسبة، والوظيفة المستقبلية التي يمكن أن ينقل لها العامل، أو الإستغناء عن العامل وهذا في حالة ما لم يكن على المستوى المطلوب في الوظيفة الحالية.
4- التعرف على الأعمال والمهام التي من الممكن أن تسند إلى الموظف وهذا في حالة الحاجة إلى هذه المهام.
5- تحديد اوجه القصور في أداء الفرد، واحتياجه إلى التطوير والتنمية وذلك من خلال جهود التدريب.
6- إجبار المديرين أن يربطوا سلوك مرؤوسيهم بنواتج العمل وقيمته النهائية.

فالتركيز على نوع من هذه الأغراض هو الذي يعطي الشكل العام لنظام تقييم الأداء.
فعلى سبيل المثال إن ركزت المؤسسة او الإدارة على غرض تقديم المعلومات للعاملين على أدائهم، فهذا تأكيد على أهمية إخبار العاملين بنتائج التقييم وكذا شكل نموذج تقييم الاداء، كأن تكون معلومات التقييم ومعاييره مكتوبة بشكل يسهل إيضاحه وتوصيله إلى العاملين.
2- تحديد المسؤول عن العملية: يمكن أن يقوم بهذه العملية أي من الأطراف التالية:

الرئيس، الرؤوس، لجنة تقييم، زملاء العمل.
فطريقة التقييم عن طريق الرئيس هي الأكثرشوعا، كما يمكن تقوية هذه الطريقة من خلال قياس الرئيس الاعلى من الرئيس المباشر باعتماد التقييم حيث يقع على عاتق هذا الأخير مسؤولية ضبط وموازنة تقديرات الرؤساء المباشرين ببعضهم البعض، والتأكد من اتباعهم للإجراءت والتعليمات بشكل سليم في حين تقع المسؤولية الرئيسية في التقييم على الرئيس المباشر.

وتتمثل الطريقة الثانية في قيام المرؤوسين بتقييم الرؤساء، وهي تخص تلك المنظمات ذات المواقف الحرجة، وذات الحساسية العالية من أهم مشاكل هذه الطريقة أنها تناقض مبادئ الإدارة بعكس الطريقة الأولى التي تتماشى مع مبادئ الإدارة وخاصة فيما يتعلق بوحدة الامر، ضف إلى ما يلاقيه المرؤوسين من احتجاج من قبل الرؤساء.

أما الطريقة الثالثة فهي تخص تقييم الزملاء والتي تعتبر نادرة الاستخدام وتتمثل مشاكلها على المستوى التنظيمي الأدنى لما تخلقه من مشاكل فيالعلاقات الإجتماعية داخل العمل، كما يمكن استخدامها في المستويات الإدارية بغرض تحديد الإستعدادات القيادية والإدارية المحتملة لدى قادة ومديري المستقبل.
أما فيما يخص الطريقة الرابعة والتي تعني وجود لجنة من الرؤساء يعملون على وضع تقييم مشترك بينهم لكل مرؤوس على حده، وهذا الطريقة تفترض ان الرؤساء على قرب من كل مرؤوس، ولديهم المعلومات الكافية للقيام بهذه العملية؛ وهو أمر غيرمتوافر دوما مما يجعل المؤسسة تخضع كل رئيس على حده بإعطاء التقييم ثم تجمع هذه التقارير مع بعضها البعض لإضفاء عنصر الجماعية.


3- تحديد وقت التقييم: وهنا تطرح الأسئلة التالية:

- كم مرة سيتم التقييم سنويا؟ - متى تتم عملية التقييم؟
فغالبا ما تقوم المؤسسسات بهذه العملية في نهاية السنة وهو في حقيقة الأمر يمثل تهديد لعملية التقييم وذلك لضيق الوقت المخصص لهذه العملية؛ فإذا ما عمل الرؤساء بعملية التقييم خلال الفترة كلها وذلك يوجب الإحتفاظ بسجلات عن مدى تقدم المرؤوسين في عملهم وهذا في الواقع مدة أطول من تلك تخصص لها في نهاية السنة.
4- معايير تقييم الأداء: وهي تلك العناصر التي تستخدم كركائز للتقييم وتصنف هذه المعايير إلى:
* معايير نواتج الاداء: تختص بقياس كمية وجودة الاداء.


* معايير سلوك الأداء: مثل معالجة شكاوى العملاء، إدارة الإجتماعات، كتابة التقارير، المواظبة على العمل والتعاون مع الزملاء...إلخ.
* معايير صفات شخصية: مثل المبادأة، الإنتباه، دافعية عالية والإتزان الإنفعالي...إلخ.
المبادئ الأساسية فاستخدام المعايير:
1- يجب الإستعانة بعدد كبير نسبيا من المعايير وذلك لتعدد الانشطة التي يمارسها المرؤوسون بهدف تغطية الجوانب المختلفة للأداء.
2- يجب أن تكون موضوعية، اي تعبر عن المقومات الأساسية التي تستلزمها طبيعة العمل، حيث تعتبرمعايير نواتج الاداء الأكثر موضوعية من غيرها.
3- صدق المعيار، والذي يعني أن تكون جميع العوامل المدرجة في المعيار يجب أن تعبر بصدق عن الخصائص التي يتطلبها الاداء ويتم الوصول إلى ذلك من خلال دراسة وتحليل العمل.
4- ثبات المقياس أو المعيار، أين يجب أن تكون نتيجة الأداء من خلال مقاييس ثابتة تختلف باختلاف درجات ومستويات الأداء.
5- التمييز ويعني ذلك حساسية المعيار لإظهار الإختلافات في مستويات الاداء مهما كانت بسيطة فيمز بين أداء الفرد او مجموعة من الأفراد.
6- السهولة في استخدام المعيار، وهذا يعني الوضوح في الإستعمال من قبل المسؤول عن التقييم.
7- قابلية القياس، وهذا يعني إمكانية قياس هذا المعيار أو تلك الخاصية المراد قياسها في الفرد.

4- طرق تقييم الأداء:

* قائمة معايير التقييم: عبارة عن جدول يصنف فيه عدة معايير وتحدد مدى توفر هذه المعايير في أداء الفرد، ويتم التقييم الكلي للفرد بجمع المقاييس التي وضعت لكل معيار توفر في هذا الفرد.
* طريقة الترتيب البسيط: يقوم كل رئيس مباشر بترتيب مرؤوسيه تنازليا من الأحسن إلى الاقل أداءا، وذلك طبقا للاداء العام وبعيدا عن ما يسمى بالمعايير، وهي أكبر مشكل تعاني منه الطريقة رغم ما تمتاز به من البساطة.



* المقارنة الزوجية(بين عاملين): حيث يتم من خلالها مقارنة العامل داخل القسم مع باقي العمال الآخرين بشكل ثنائي وليس دفعة واحدة، ومن ثم تجمع المقارنات ويتم الترتيب التنازلي لأفراد القسم على هذا النحو، ويعاب على هذه الطريقة على أنها صعبة الإستخدام وهذا ضمن الأقسام الكبيرة العدد.
* طريقة التوزيع الإجباري: أين يكون الرئيس مجبر على توزيع مرؤوسيه وفق درجات تحددها المنظمة، بحيث توضع درجة وسيطة تصنف فيها غالبية العمال وتأخذ وتأخذ نسبة العمال في باقي الدرجات في إنخفاض عن نسبة الدرجة الوسيطة.
* طريقة الإدارة بالأهداف: تعتمد على أن العبرة بالنتائج التي يستطيع الفرد أن يحققها، بعيدا عن سلوك والصفات الشخصية له، وهي تمر بالخطوات التالية:
- تحديد الاهداف المراد تحقيقها كمقياس لتحديد الأداء.
- خلال فترة التنفيذ لابد على الرئيس من متابعة تحقيق الأهداف وتقييم المساعدة، حتى يعرف إذا كان هناك تأخير خارج عن سيطرة المرؤوس.
- خلال مرحلة تقييم الأداء وذلك بمقارنة النتائج الفعلية مع نظيرتها المخططة.
* قوائم المراجعة: تكون بالتعاون مع إدارة الموارد البشرية والمدراء المشرفين، هذه القوائم تهتم بالجانب السلوكي والذاتي أكثر منها موضوعية، حيث تحدد الإدارة تأثير كل صفة أو سلوك على أداء الوظيفة وتحتفظ الإدارة بهذه المقاييس وتسلم القوائم بدون نسب، للرئيس الذي يتولى ملىء هذه القوائم بنفسه، وبعودة القوائم إلى الإدارة يكون هناك عملية مطابقة بينها وبين النسب ليخلص في النهاية إلى التقييم النهائي، ويطلق على هذه الطريقة كذلك الملاحظة السلوكية.
6- إخبار المرؤوسين بنتائج الأداء: وهنا يطرح السؤال الذي يقتضي توصيل معلومات ونتائج التقييم إلى المرؤوسين أو كتمها والاحتفاظ بها لدى الإدارة.
1- هناك من المنظمات التي تنظر بمنظور عدم تعكير جو العمل فلا ترغب في تسليم النتائج وتعتقد أن ذلك أفضل لها.
2- فيما تفضل منظمات أخرى السبيل الثاني وذلك لعدة أسباب نذكر منها:
* رغبة المرؤوس في التعرف على مستوى أداءه والإطلاع على رأي الرئيس المباشرعليه.
* رغبة المرؤوس كذلك في رفع مستوى أداءه الحالي.

* محاولة خلق جو من التفاهم والتعاون والوضوح داخل العمل مهما كانت النتائج.
فمعظم الدراسات الحالة تفضل علانية النتائج عن طريق المقابلات الرسمية يعطي نوع من التحفيز.
الكيفية التي يتم بها إخبار المرؤوسين بنتيجة التقييم
1- الصراحة في تقديم المعلومات عن المرؤوس.
2- تقديم أكبر قدر من المعلومات إلى المرؤوس، كوسيلة لكي يعلم مدى تقدمه في الإنجاز.
3- إقناع المرؤوس بنتيجة التقييم، وذلك من خلال الأدلة والبراهين.
4- إعطاء فرصة للممرؤوس لكي يبدي رأيه.
5- إتباع أسلوب المقابلة لعرض النتائج، وذلك كسبيل لتطوير وتحسين الاداء.

إستخدام نتائج تقييم الاداء:

يجب ان يكون هنا حلقة ربط بين تحديد أهداف التقييم والمهام الاخرى لإدارة الموارد البشرية، وذلك باستخدام النتائج كأساس لهذه المهام فعلى سبيل المثال كمعيار للترقية، أومنح العلاوات والمكافآت والحوافز، وتحديد الإحتياجات من التدريب.

5- مشاكل عملية تقيم الأداء:

يكن تصنيف هذه المشاكل إلى مشاكل ذاتية تتعلق بالمسؤول عن عملية التقييم، وأخرى موضوغية تتعلق بعملية الأداء بحد ذاتها.
1- المشاكل الذاتية: تتعلق بما يلي:
- خصائص وصفات المقوم: وترتبط هذه الصفات بمدى مهارة وخبرة المقوم للممارسته للمهنة؛ لذى يشترط في المقوم أن يكون ذا خبرة عالية والقدرة على التفاعل الإجتماعي.
- التساهل والرفق: حيث يميل بعض المقومين إلى التعامل برفق مع المرؤوسين في هذه العملية وهذا يخفي النتائج الحقيقية للعملية، ويبعد عن الهدف المسطر.
- تأثير الهالة: وهي الزاوية التي ينظر بها إلى المرؤوس فإذا كانت تلك النظرة إيجابية تكون نتائج التقييم إيجابية والعكس صحيح، وهذا ما يفقد قيمة معايير التقييم ويضفي جانب الحيادة.


- النزعة المركزية: وهو أن يميل المقيم إلى إعطاء أحكام متوسطة وعامة تجاه أداء الأفراد، وهذا يؤثر على الأحكام النهائية حول العملية لعدم تباين النتائج.
- الأولية والحداثة: تظهر في عملية التقييم طويلة المدة حيث يتم بالأخذ الأولي لأداء الفرد دون النظر إلى التطورات اللاحقة لأول تقييم، أو يهمل أداء الفرد السابق ويعمد المقوم إلى إعطاء صورة عن أحدث مستوى للأداء، فهذا من شأنه ان يعدم خاصية الإستمرار لهذه العملية التي تستهدف عملية جمع التغيرات الماضية والحالية والمتوقعة في المستقبل.
- التحيز الشخصي: وهو إنحياز الشخص المقوم لصالح الرد المراد تقييم أداءه بسبب القرابة أو الصداقة أوالجنس أو الموطن.
2- المشاكل الموضوعية: تتعلق بالعملية بحد ذاتها؛ وهي تتمثل فيما يلي:
- عدم الوضوح في أهداف العملية يعطي نوع من العشوائية.
- عدم دقة المعايير وعدم قدرتها على التعبير الحقيقي للأداء.
- عدم وجود تعليمات سليمة وكافية في أسلوب التقييم.
- عدم دقة درجات القياس في التمييز بين العاملين.

بحث شامل عن علم الاحياء

بسم الله الرحمن الرحيم
سأقدم الان بحث عن علم الاحياء واليكم التفاصيل

علم اﻷحياء أو البيولوجيا (بالإنجليزية: Biology) (من اليونانية، Bios تعني الحياة و Logos تعني المقالة أو الدراسة) هو علم دراسة الحياة و الكائنات الحية من حيث بنيتها، و طبيعتها، و صفاتها، و أنواعها، و القوانين التي تحكم طرق عيشها و تطورها و تفاعلها مع وسطها الطبيعي.


و علم اﻷحياء واسع جدا و ينقسم لعدة فروع من أهمها علم الكائنات المجهرية و علم الحيوان و علم النبات و كذلك علم وضائف اﻷعضاء و الكيمياء الحيوية و علم البيئة. و مع ترقي هذا العلم، منذ القرن التاسع عشر، صار ذات صلات وثيقة بالعلوم أخرى، النظرية منها و التطبيقية، مثل الطب و الصيدلة و مجالات تقنية أخرى تلبي إحتياجات الإنسان الضرورية والمستمرة. و هكذا صرنا اليوم لا نتحدث عن علم بل علوم الحياة (بالإنجليزية: Life Sciences).


يتعاملعلم الأحياء مع دراسة كافة أشكال الحياة . حيث يهتم بخصائص المتعضيات الحية و تصنيفها و سلوكها ، كما يدرس كيفية ظهور هذه الأنواع إلى الوجود و العلاقات المتبادلة بين بعضها البعض و بينها و بين بيئتها . لذلك فإن علم الأحياء يحتضن داخله العديد من التخصصات و الفروع العلمية المستقلة . لكنها جميعا تجتمع في علاقتها بالكائنات الحية (ظاهرة الحياة) على مجال واسع من الأنواع و الحجام تبدا بدراسة الفيروسات و الجراثيم ثم النباتات و الحيوانات ، في حين تختص فروع اخرى بدراسة العمليات الحيوية ضمن الخلية مثل الكيمياء الحيوية إلى فروع دراسة العلاقات بين الحياء و البيئة في علم البيئة.


على مستوى العضوية ، تأخذ البيولوجيا على عاتقها دراسة ظواهر مثل الولادة ، النمو ، الشيخوخة aging ، الموت death و تفسخ الكائات الحية ، ناهيك عن التشابهات بين الأجيال offspring و آبائهم (وراثة heredity ) كما يدرس أيضا ازهرار النباتات و غيرها من الظواهر حيرت الإنسانية خلال التاريخ .


ظواره أخرى مثل إفراز الحليب lactation ، metamorphosis ، وضع البيض ، تشافي healing ، الانتحاء Tropism . ضمن مجال أوسع من الوقت و المكان ، يدرس علماء الأحياء تهجين الحيوانات و النباتات ، إضافة للتنوع الهائل في الحياة النباتية و الحيوانية (التنوع الحيوي biodiversity ), التغير في العضويات الحية عبر الزمن (التطور ), الانقراض ، ظهور الأنواع Speciation ، السلوك الاجتماعي بين الحيوانات ، الخ .. .


يبرز ضمن علم الأحياء علم النبات الذي يختص بدراسة النباتات في حين يختص علم الحيوان بدراسة الحيوانات أما الأنثروبولوجيا فيختص بدرساة الكائن البشري . أما على المستوى الجزيئي ، فتدرس الحياة ضمن علم الأحياء الجزيئي ، و الكيمياء الحيوية و علم الوراثة الجزيئي. أما على المستوى التالي و هو الخلية فهو يدرس في علم الأحياء الخلوي. عند الانتقال لمستوى عديدات الخلايا multicellular ، يظهر لدينا علوم مثل الفيزيولوجيا و التشريح و علم النسج . أما علم أحياء النمو Developmental biology فهو يدرس الحياة في مستوى تطور و نمو الكائنات الحية المفردة أو ما يدعى ontogeny. أما عندما نتقل إلى أكثر من عضوية واحدة ، يبرز علم الوراثة الذي يدرس كيق تعمل مباديء الوراثة heredity بين الآباءو الأنسال . يدرس علم الإيثولوجيا Ethology سلوك المجموعات الحيوانية . أما علم الوراثة المجموعي Population genetics فيأخذ بعين الاعتبار كامل و مجمل المجموعة السكانية population أما النظاميات فتدرس مجالا متعدد الأنواع من الذراري lineage (أنواع من أصل مشترك) . المجموعات الحيوية المترابطة بعلاقات و مواطنها تدرس في إطار علم البيئة و علم الأحياء التطوري evolutionary biology . أحد أحدث العلوم البيولوجية حاليا هو علم الأحياء الفلكي astrobiology (أو xenobiology ) الذي يدرس إمكانية وجود حياة خارج كوكب الأرض

يمكن تلخيص مظاهر الحياة في الآتي:


أولا المادة الحية: وتسمى البروتوبلازم أو Protoplam. وهى أساس تكوين كل كائن معقدا كان أو بسيطا. إنها تصبغ كل الأنشطة الفيزيائية بالحياة مثل: الهضم، التنفس، الإخراج... الخ. باختصار: البروتوبلازم والحياة وجهان لعملة واحدة.


ثانيا الخلية وحدة بناء: هناك قاعدة بيولوجية تقول: الفرد الحي يتكون من مجموعة من الأجهزة، وكل جهاز يتكون من مجموعة من الأعضاء، وكل عضو يتكون من مجموعة من الأنسجة، وكل نسيج يتكون من مجموعة من الخلايا.. ومهما تعقد العضو أو كان بسيطا فإنه في النهاية يتكون من مجموعة خلايا.


ثالثا عمليةالأيض: مميز مهم جدا للأحياء. اللفظ (أيض/ Metabolism) يشمل كل الأنشظة الحيوية التى تتم في البروتوبلام، وهى إما (بناء) أو (هدم).. هناك تعريف ل" الأيض " في اللغة العربية، وهو: " صيرورة الشيء شيئاً أخراً". وكما نلاحظ من ذلك،الأيض الخلوي: هو كل التبدلات التي تطرأ على المواد في الخلية من هدم أو بناء ويسمى أحياناً الاستقلاب.


رابعا النمو: وهو ناتج بديهى لأضافة مواد جديدة للجسم (بناء). وعلى هذا لو كانت نسبة البناء تساوى نسبة الهدم فلن يحدث النمو.ولكن هناك بعض صور للنمو في كوائن غير حية مثل: تكوين الكريستالات او الترسيبات الكلسية. فما الفارق إذن؟ أما ما يحدث في حالة الكريستال مثلا، فهو لا يعدو أن يكون ترسيبا لأن المواد المضافة تكون من الخارج فقط... والأمر يختلف تماما مع الكائنات الحية لأن الإضافة تكون بإدخال تركيبات جديدة فيما بين التركيبات القديمة التى تكون جسم الكائن من قبل. تلك التركيبات هى الخلايا الحية.


خامسا الإحساس: يمكننا أن نعرف الإحساس بالقدرة على التفاعل مع المتغيرات في الوسط المحيط.والإحساس صفة ظاهرة في الكائنات المعقدة أمثالنا (قدرتك على قراءة تلك الكلمات الآن هو مثال لقدرتك على الإحساس). أما في النبات فتتمثل في: (الانتحاء تجاه الضوء، الانتحاء تجاه الماء، الانتحاء ضد الجاذبية) بالإضافة إلى بعض الخصائص الحسية التى تتميز بها نباتات بعينها (إحساس نبات نبات المستحية بالحرارة أو باللمس، قبض النباتات المفترسة على فريستها). الكائنات الدقيقة قادرة على الإحساس كذلك (لوحظ أن الأميبا تغير من طرق نموها وتكاثرها عند تأزم الظروف البيئية أو عدم ملاءمتها لها). إذن تظهر كذلك القدرة على الإحساس عند كل الكائنات الحية ولكن بنسب متفاوتة.


سادسا: التكاثر:سر عدم الفناء هو قدرة الكائن الحى على إنتاج أفراد جديدة من نفس النوع. وتتنوع طرق التكاثر بين جنسي ولاجنسى. والتكاثر اللاجنسي يحتاج لفرد واحد فقط لديه القدرة عل إنتاج أفراد تشبهه تماما. وهذا يحدث في الحيوانات والنباتات الدنيا على صورة من ثلاثة: الإنقسام الثنائي، التبرعم، التجرثم. أما التكاثر الجنسي فهو مميز للكائنات الراقية، وهو يحتاج لفردين أحدهما ذكر ينتج مشيجا متحركا، والآخر أنثى وينتج مشيجا ساكنا.. وعندما يتحد المشيجان يكونان الزيجوت وهو البذرة الأساسية للفرد الجديد. ولأن التكاثر لا يحقق أى فائدة للأبوين، فقد جعل الله لها محفزات مثل: الحاجة الجنسية والغريزة.



تاريخ علم الأحياء


********************


أصل المصطلح تشكل مصطلح الأحياء (Biology) من دمج اللفظة اليونانية (bios) وتعني الحياة مع اللفظة (logos) والتي تعني (دراسة ال..) لتكوّنا المصطلح بمفهومه الحديث, ويُعتقد أن كارل فريدريك بورداك قدمه بشكل مستقل عام 1800 وغوتفريد راينولد تريفيرانوس عام 1802 وجان بابتيست لامارك عام 1802, كما أن المصطلح في حد ذاته ظهر كعنوان للمجلد الثالث من كتاب كريستوف هانوف (طبيعة فلسفة المناذج الفيزيائية: علوم الأرض والعلوم الحياتية) الذي نُشر عام 1766. علم الأحياء في العصور القديمة اكتسب الإنسان الأول المعرفة بالنبات والحيوان التي جعلته قادراً على الصيد والزراعة, فعلى سبيل المثال عرفوا كيف يتجنبون النباتات السامة وطرق تربية الحيوانات, لذا سبق علم الأحياء تاريخ البشر المكتوب بأشواط. عرف سكان الشرق الأوائل منذ أمد بعيد كيف يلقحون النخل للحصول على التمر, ففي بلاد ما بين النهرين اكتشفوا أنه يمكن استخدام غبار الطلع في تخصيب المحاصيل, كما ذكرت أحد الأعمال من فترة حمورابي (1800 قبل الميلاد) زهرة شجرة النخيل كأحد المجالات التجارية. وصفت النصوص الهندية بعض جوانب حياة الطيور وتم وصف الحشرات والضفادع في مصر, وعرف المصريون والبابليون علم التشريح وعلم وظائف الأعضاء في هيئات مختلفة, وكانت الحيوانات في بلاد ما بين النهرين تحفظ في ما يمكن أن نطلق عليه أول حدائق للحيوانات. ورغم ذلك امتزجت المعتقدات الخرافية بالمعرفة الحقيقية, فاستعملت أعضاء الحيوانات في آشور وبابل في الشعوذة, ففي بابل وآشور استُعملت أعضاء حيوانات في أعمال السحر والتنبؤ وفي الطب المصري والتصوف. اهتمت المدارس العلمية عند الرومان والإغريق بالمنهجيات العقلانية, وكان أرسطو أحد أكثر الفلاسفة غزارة في الإنتاج في العصور القديمة, وقام بمشاهدات عديدة للطبيعة وبخاصة سلوك وخواص النبات والحيوان, كما خصص اهتماماً بنواحي تصنيف الكائنات الحية. كان بلايني مشهوراً في روما القديمة لمعرفته الواسعة بالنبات والطبيعة, وأصبح كلاوديوس غالين فيما بعد رائد الطب وعلم التشريح. علم الأحياء في العصور الوسطى يُطلق على هذه الفترة في بعض الأحيان بالعصر المظلم لعلم الأحياء, ومع ذلك أظهر البعض ممن مارسوا الطب اهتماماً بالنباتات والحيوانات, وقام العرب بترجمة العديد من المؤلفات الإغريقية للإستفادة منها, ومن المؤلفين العرب البارزين الجاحظ (توفي عام 868) الذي ألف كتاب (الحيوان). ألف الألماني ألبرتوس ماغنوس (أحد أساتذة توماس أكويناس) نحو 35 كتاباً, وكان مهتماً بتكاثر النباتات بشكل خاص, وناقش بالتفصيل النشاط الجنسي للنبات والحيوان. عصر النهضة درس العديد من فناني المدرسة الإفتراضية علم وظائف الأعضاء بالتفصيل وبشكل مثير للإهتمام إلى جانب اهتمامهم بأجسام الحيوان والبشر, ألف كل من أوتو برونفيلز وهيرونيموس بوك وليونارد فوكس عدة كتب حول النباتات البرية, وكان يُشار إليهم على أنهم آباء علم النبات. وتم تأليف كتب أخرى حول الحيوانات ككتب كونراد غيزنر وألبرت دور. علم الأحياء الحديث تطور علم الحياء قدماً مع تطور العلم في مجمله, حيث تم اختراع المجاهر الأولى, وبواسطتها تمكن أنتوني فان ليفينهوك (1632-1723) من فحص مكونات الدم, وعرف الناس الخلايا المنوية في ذلك الوقت على الرغم من انتشار أفكار ومعتقدات غريبة حول وظائفها. هيمن التصنيف والتنظيم على الأحياء خلال القرنين السابع عشر والثامن عشر, وكان كارل فون لين (1707-1778) من أشهر شخصيات تلك الفترة, فقد قام بدراسة نظام علم تصنيف الأنواع بالأسماء العلمية اللاتينية. بدأت نظرية التوالد التلقائي بالتفتت والإنهيار, وكانت هذه النظرية تقول أن العضويات الحية التي تعيش فترات طويلة تنشأ من مواد غير حية, وتم تفنيدها أخيراً على يد لويس باستور. تطور علم الجينات الوراثية في القرن التاسع عشر عندما قام الراهب النمساوي غريغور مينديل بصياغة قوانين الوراثة عام 1866, ومع ذلك فإن أعماله لم تلقى الإهتمام الكافي لبضعة عقود. كان البريطاني تشارلز دارون العالم الذي أثر في علم الأحياء بنشره أفكاره في هذا المجال, وأشهر كتبه هو "حول أصل الأنواع" الذي نُشر عام 1859 الذي يصف الإنتقاء الطبيعي وهو آلية التطور الرئيسية. أدت نتائج تطور المجالات خارج نطاق العلوم الصرفة إلى معارضة ومساندة من أطياف مختلفة في المجتمع. بحلول العام 1953 وضع جيمس واتسون وفرانسيس كريك أساس بنية الحمض النووي الريبي (DNA) وهو المكون الجيني لتجسيد الحياة في كل صورها وأشكالها. بعد النجاح في اكشاف بنية ال DNA, تحول كريك إلى دراسة الإدراك, وفي نفس الوقت جاءت الدراسات المتعلقة بالأحياء التطويرية في مقدمة المسائل التي لم تحل بعد, وجرت محاولات لاستنساخ النباتات والحيوانات, وأصاب بعضها النجاح إلا أنها خلفت أسئلة تتعلق بالمبادئ الأخلاقية. وعُرفت الخلايا الجذعية القادرة على النمو والتمييز على أنها من العناصر الرئيسية في دراسة الأحياء التطويرية وللعلاجات الطبية.


التسلسل الزمني لعلم الأحياء
***************************


ما قبل عام 1600 - 520 قبل الميلاد: عرف ألكامون الشرايين والأوردة واكتشف الأعصاب البصرية. - 500 قبل الميلاد: وصف سوشروتا أكثر من 120 أداة جراحية و300 عملية جراحية وصنف الجراحة البشرية إلى 8 أنواع وعرف جراحة التجميل. - 500 قبل الميلاد: درس إكزانوفانيس المتحجرات ووضع تصوراً لتطور الحياة. - 350 قبل الميلاد: حاول أرسطو تصنيف الحيوانات تصنيفاً شاملاً, وألف كتاب "التاريخ الحيواني" الذي يعتبر الأحياء الحيوانية العامة, وكتباً أخرى تبين علم التشريح المقارن للحيوانات ووظائف أعضائها, إضافة لكتاب "أجيال الحيوانات" حول الأحياء التطويرية. - 320 قبل الميلاد: شرع تيوبراستوس في دراسة علم النبات بشكل منظم وممنهج. - 300 قبل الميلاد: قام هيروفيلوس بتشريح الجسم البشري. - 300 قبل الميلاد: ألف ديوكليس أول كتاب معروف عن علم التشريح وكان أول كتاب يستخدم مصطلح "علم التشريح". - 50-70 ميلادية: تم نشر كتاب "التاريخ الطبيعي" في 37 مجلداً. - 130-200: كتب كلاوديوس غالين عدة أطروحات حول التشريح البشري. - 1010: ألف أبو علي الحسن بن سينا كتاب "القانون في الطب".


1600-1800 - 1628: نشر ويليام هارفي كتاب "مثال تشريحي على حركة القلب والدم عند الحيوان". - 1658: لاحظ جان سوامردام خلايا الدم الحمراء من خلال المجهر. - 1663: استعمل روبرت هوك المجهر لرؤية الخلايا الفلينية. - 1668: فند فرانسيسكو ريدي نظرية نشوء الديدان التلقائي في المواد المتعفنة. - 1676: راقب أنتون فان ليفنهوك الحيوانات الأحادية الخلية وأطلق عليها اسم (روتيفيرا). - 1677: درس أنتون فان ليفنهوك السبيرماتوزوا. - 1683: درس أنتون فان ليفنهوك البكتيريا. - 1765: دحض لازارو سبالانزاني عدة نظريات حول النشوء التلقائي للخلايا الحية. - 1771: اكتشف جوزيف برايستلي تحول ثاني أكسيد الكربون إلى أكسجين في النبات. - 1798: ناقش توماس مالتوس النمو السكاني للبشر والإنتاج الغذائي في "مقال حول المبادئ السكانية".


1800-1899 - 1801: شرع جان-بابتيست لامارك في دراسة معمقة لتصنيفات أنواع اللافقاريات. - 1802: قُدم مصطلح "علم الأحياء" بشكل مستقل في صيغته الحديثة من قبل غودفري راينهولد ترفيرانوس ولامارك, وابتكر كارل فريدريتش بروداك هذه الكلمة عام 1800. - 1809: قدم لامارك ميراث المميزات المُكتسبة لنظرية التطور. - 1817: قام بيير-جوزيف بيلتيير وجوزيف-باينايم كافينتو بعزل الكلوروفيل. - 1820: وضع كريستيان فريدريك ناس القانون الذي حمل اسمه والذي يقول أن الهيموفيليا التي توجد عند الذكور فقط تنتقل بواسطة إناث غير مصابة بالمرض. - 1828: اكتشف كارل فون باير بيوضاً عند الثدييات. - 1828: قام فريدريك وولر بتركيب حمض اليوريا وهو أول مركب عضوي يتم تصنيعه من مواد أولية لاعضوية. - 1836: اكتشف ثيودور شوان إنزيم البيبسين من مستخلصات جدار المعدة, وهي أول محاولة لعزل الإنزيمات الحيوانية. - 1837: بين ثيودور شوان أن تسخين الهواء يحول دون تعفنه. - 1838: اكتشف ماتهياس شلايدن أن جميع الأنسجة النباتية الحية مؤلفة من خلايا. - 1856: وضع لويس باستور القاعدة التي تقول أن الكائنات الحية المجهرية تنتج الإختمار. - 1858: قدم كل من تشارلز داروين وألفريد والاس الإنتقاء الطبيعي بشكل مستقل, واستعمل داريم مصطلح "التطور" في طبعات لاحقة من كتبه الذي وضعه هيربرت سبنسر قبل عام 1852. - 1858: ذكر رودلف فيرشو أن الخلايا يمكن أن تنشأ من خلايا سابقة فقط. - 1862: دحض لويس باستور وعلى نحو مقنع النشوء التلقائي للخلايا الحية. - 1865: أدرك فريدريك أوغست سترادونتز أن البنزين مركب من ذرات الكربون والهيدروجين على هيئة حلقة سداسية. - 1869: اكتشف فريدريك مايتشر الأحماض النووية في نوى الخلية. - 1874: طور جاكوبس فانتهوف وجوزيف أكيلي لابيل عرضاً ثلاثي الأبعاد للجزيئات العضوية وقدما ذرات الكربون الرباعية السطوح. - 1876: بين أوسكار هيرتويغ وهيرمان فول أن البيض المخصب يسيطر على النوى الذكرية والأنثوية على حد سواء. - 1884: بدأ إميل فيشر بتحليله المفصل لمكونات ومركبات المواد السكرية. - 1898: استخدم مارتينوس بايجرنيك تجارب منقاة لبيان أن الأمراض المنقولة بالتبغ يسببه شئ أصغر من البكتيريا والتي أسماها (الفيروسات).


1900-1949 - 1906: اكتشف ميكاييل سفيت تقنية العزل والتنقية لفصل المركبات العضوية. - 1907: بين آيفان بافلوف ردات الفعل المكيفة للعاب الكلاب. - 1907: قام إميل فيشر بتصنيع سلاسل حمض البيبتايد الأميني, وأظهر بذلك أن الأحماض الأمينية في البروتينات مرتبطة بمجموعة روابط أحماض أمينية. - 1911: بين توماس مورغان أن عوامل مندل مرتبة في صف على الكروموسومات. - 1926: بين جيمس سومنر أن أنزيم اليوريز عبارة عن بروتين. - 1928: اكتشف كل من أوتو دايلز وكيرت ألدر تفاعل دايلز-ألدر لتشكيل حلقات الجزيئات. - 1928: اكتشف ألكسندر فلمنغ أول مضاد حيوي: "البنسلين". - 1929: اكتشف فوبيوس ليفين سكر الديوكسيريبوز في الأحماض النووية. - 1929: أفلح كل من إدوارد دويزي وأدولف بوتينانت الإستيرون بصورة منفصلة. - 1930: بين جون هوارد نورثروب أن إنزيم البيبسين عبارة عن بروتين. - 1931: اكتشف أدولف بوتينانت الأندروستيرون. - 1932: اكتشف هانز أدولف كيربز دورة حمض اليوريا. - 1933: نجح تاديوس رايخشتاين في تركيب الفيتامين سي صناعياً وهو أول فيتامين غير طبيعي. - 1935: تمكن فيندل ستانلي من بلورة فيروسات التبغ. - 1937: توصل هانز أدولف كيربز إلى اكتشاف دورة حمض الكربوكسيليك. - 1937: وجد ثيودوسيوس دوبهانسكي روابط بين التطور والتغير الجيني في كتاب "علم الوراثة وأصل الأنواع". - 1938: تم العثور على سمكة كولاكنت على مقربة من سواحل جنوب إفريقيا. - 1940: أعلن دونالد غريفين وروبرت غالامبوس عن اكتشافهما لتحديد مواقع الأشياء في حالة الرؤية الضعيفة بالأمواج فوق الصوتية عند الخفافيش. - 1942: عرض ماكس ديلبروك وسلفادور لوريا أن مقاومة البكتيريا لعدوى الفيروسات يسببها التغير العشوائي وليس التغير التكيفي. - 1944: بين أوزوالد آفري أن الحمض النووي الريبي يحمل معه رموزاً وراثية في بكتيريا نيوموكوتشي. - 1944: قام روبرت بيرنز وودوارد وويليام فون دورينغ بتصنيع الكوينين. - 1948: بين إروين شارغاف أن عدد وحدات الغوانين في الحمض النووي الريبي يساوي عدد وحدات حامض سايتوسين الأميني, وأن عدد وحدات الأدينين يساوي عدد وحدات الثايمين.


1950-1989 - 1951: تم تصنيع الكوليسترول والكورتيزون على يد روبرت وودوارد. - 1952: استخدم ألفرد هيرشي ومارثا تشايس أجهزة التتبع الإشعاعية لتبيان أن الحمض النووي الريبي هو المادة الوراثية في الفيروسات. - 1952: أتم فريد سانغر وهانز توبي وتيد ثومبسون تحليلهم الكروماتوغرافي حول تسلسل حمض الأنسولين الأميني. - 1952: استخدمت روزالين فرانكلين إنحراف أشعة إكس لدراسة بنية الحمض النووي الريبي, وذكرت أن العمود الفقري لفوسفات السكر موجود خارجه. - 1953: عرض جايمس واتسون وفرانسيس كريك بنية لولبية ثنائية للحمض النووي الريبي. - 1953: عرف ماكس بيروتز وجون كيندرو بينة الهيموغلوبين مستخدمين دراسات انحراف أشعة إكس. - 1953: بين ستانلي ميلر أن الأحماض الأمينية يمكن تكوينها عند مرور البرق المُحاكى عبر أوعية تحتوي على الماء والميثان والأمونيا والهيدروجين. - 1955: اكتشف سيفيرو أوكوا أنزيمات بوليمرات الRNA. - 1955: اكتشف آرثر كورنبرغ أنزيمات بوليمرات الحمض النووي الريبي. - 1960: وجد خوان أورو أن المحاليل المركزة لسيانيد الأمونويم في الماء يمكن أن تنتج مركب النيوكليوتيد العضوي استناداً إلى مادة الأدينين. - 1960: قام روبرت وودوارد بتصنيع الكلوروفيل. - 1967: استخدم جون غوردين الزرع النووي لاستنساخ ضفدع, وكانت تلك أول محاولة استنساخ كائنات فقارية. - 1968: استخدم فريد سانغر الفسفور المشع كوسيلة تعقب لحل شفرة مكونة من 120 تسلسلاً للRNA بطريقة كروموتوغرافية. - 1970: اكتشف هاملتون سميث ودانييل ناثانز أنزيمات تقييد الحمض النووي الريبي. - 1970: توصل كل من هوارد تيمين ودايفيد بالتيمور بشكل مستقل لاكتشاف أنزيمات ترانزكريبتيز المعكوسة. - 1972: نجح روبرت وودوارد في تركيب فيتامين B-12 صناعياً. - 1972: قدم ستيفن جاي غاولد ونيكلسون آثار الموازنة المرمزة في عملية التطور. - 1972: طور سينغر ونيكلسون نموذج الموائع الذي يدخل في تكوين أغشية جميع الخلايا. - 1974: بين مانفريد إيغين ومانفريد سامبر أن خليط النيوكليوتيد والRNA ترفع من جزيئات الحمض النووي الريبي والتي تقوم بدورها بالتضاعف والتغير والدوران. - 1974: أوضح ليزلي أورغل أن RNA بمقدوره التضاعف بدون مضاعفات ال RNA وأن الخارصين يساعد على هذا التضاعف. - 1977: اكتشف جون كورليس وجاك دايموند ولويس غوردون وجون إدموند وريتشارد فون هيرزين وروبرت بالارد وكينيث غرين ودايفيد ويليامز وأرنولد باينبريدج وكايثي كراين وتيرد فان أندل نوعاً جديداً من الحيوانات البرمائية في جزر غالاباغوس. - 1977: قدم والتر غيلبرت وآلان ماكسيم تقنية تسلسل جينية سريعة تعتمد على الإستنساخ والمواد الكيميائية المدمرة للقواعد والهلام المتنقل بالكهرباء. - 1977: أعلن فريدريك سانغر وآلان كولسون عن تقنية تسلسل جينية سريعة تستعمل الديديوكسينيوكليوتايدات والهلام المتنقل بالكهرباء. - 1978: قدم فريدريك سانغر التسلسل 5386 للفيروس PhiX174 وهو أول تسلسل مورث كامل. - 1982: تم تقديم مبادئ بروتين البريون من قبل ستانلي بروزنر. - 1983: ابتكر كاري موليس تفاعل البوليمرات التسلسلي. - 1984: استنبط أليك جيفريز منهج البصمة الوراثية. - 1985: اكتشف كل من هاري كروتو وجون هيث وأوبراين وكورل وريتشارد سمولي الثبات غير الطبيعي لجزيئات المركبات المتعددة الكربون وبنيتها. - 1986: قام ألكسندر كليبانوف بتوضيح أن الأنزيمات يمكن أن تؤدي وظائفها في بيئة لامائية.


1990-الوقت الحالي - 1990: اكتشف ولفغانغ كراتشمير ولويل لامب وكونستانتينوس فوستربولوس ودونالد هوفمان أنه يمكن فصل المركبات المتعددة الكربون عن السخام الحامض بسبب قابليته للذوبان في البنزين. - 1996: ظهرت "النعجة دوللي" على الملأ وهي أول كائن ثديي بالغ مُستنسخ. - 2001: تم نشر المسودات الأولية للموررث البشري المكتمل. - 2003: اكتشاف أول فيروس متأتي من "الخدوش".

التشريح


**************


التشريح هو أحد فروع علم الأحياء الذي يتناول دراسة بنية و تنظيم الكائنات الحية و تركيب أعضائها المتنوعة . يمكن تقسيمه إلى تشريح حيواني و تشريح نباتي . كما يتضمن عدة فروع تخصصية ضمنه أهمها : التشريح المقارن ، و علم النسج ، و التشريح البشري .




التشريح الحيواني


******************


التشريح الحيواني يتضمن دراسة بنى الحيوانات المختلفة و عندئذ يعرف غالبا ب : تشريح مقارن أو مورفولوجيا حيوانية ، و يمكن أن يكون محصورا على دراسة حيوان وحيد عندئذ نكون نتحدث عن تشريح مختص .




التشريح الإنساني


**********************
يتضمن التشريح الإنساني دراسة تفصيلية لمختلف أعضاء الجسم و نسجه و طريقة تكوينه و يمكن مقاربة التشريح من عدة زوايا.


من وجهة نظر طبية يتكون التشريح من معرفة الشكل الدقيق ، الموضع ، و القياس و العلاقات بين البنى المختلفة للجسم البشري السليم و هنا تنطبق تسمية : علم التشريح الوصفي أو الطوبوغرافي



جسم الأنسان


******************



مخطط تشريحي من Cyclopaedia, 1728


يقسم جسم الأنسان تشريحيا للأقسام الأتية و ذلك التقسيم التى تبنى عليها دراستة في كليات الطب :


الطرف علوي :و يتكون من ذراع و ساعد و يد و ما يحتوية من عضلات و أوردة و شرايين و أعصاب ( عظم عضد ، عظم الزند، الكعبرة ،
الطرف سفلي : و يتكون من الفخذ و الساق و القدم و ما يحتوية من عضلات و أوردة و شرايين و أعصاب (عظم فخذ، رضفة، عظم قصبة )
الرأس: و تتكون من العظام : جمجمة و فك وأسنان و ما تحتويه من أعضاء ( أذن، عين، أنف، مخ ، لسان ) و ما تحتويه من أجزاء خارجية ( فم، فروة رأس، وجه، شعر، شفة ) و الغدد (غدة لعابية) .
العنق: و يتكون من الفقرات العنقية و تتكون من 7 فقرات و ما يحتوية من عضلات و أوردة و شرايين و أعصاب و يحتوى أيضا على المري و القصبة هوائية و الحنجرة و البلعوم .
الصدر : ويتكون من عظام : عظم الترقوة، الأضلاع، عظم قص و الأعضاء التالية (قلب، رئة و يفصله عن الجذع حجاب حاجز).
الجذع : و تتقسم منطقة البطن في علم التشريح إلى 9 أقسام و يحتوى على الأعضاء التالية (كبد، قولون أَو أمعاء غليظة، أمعاء دقيقة، طحال، معدة، زائدة دودية، بنكرياس ) .
حوض : و يحتوى على الأعضاء التالية شرج، كلية، مستقيم، و الأعضاء تناسلية (مبيض، قضيب، مشيمة،رحم.
العضلات الخلفية العضلة شبه المنحرفة musculus trapezius : هي عضلة كبيرة سطحية مثلثة الشكل، ذات قاعدة إنسية وقمّة وحشية أخرميّة (اسمها شبه المنحرفة متأصل من كون العضلتين من الجانبين تكونان شكل شبه منحرف) تغطي القفا (مؤخرة الرقبة) والكتف وأعلى الظهر. يقوم العصب القحفي الحادي عشر والفروع البطنية (الأمامية) للألياف الرقبية الثانية والثالثة والرابعة بتعصيب هذه العضلة. • المنشأ : تنشأ العضلة بألياف وتدية من : o النتوءات الشوكية للفقرات الظهرية الستة السفلى . o النتوءات الشوكية للفقرات القطنية والعجزية كلها بواسطة الصفاق القطني . o من النصف الخلفي للحرف الوحشي لعظم الحرقفة عن طريق الصفاق القطني . o من السطح الوحشي للأضلاع الثلاثة الأخيرة . • الاندغام : الكتفين، عند الثلث الوحشي للترقوة و الناتئ الأخرومي وشوكة الكتف ، وتندغم بوترها في عظم العضد في قاع الميزاب الرأسي لوتر العضلة العضدية ذات الرأسين. • الشريان المغذي : الشريان الرقبي المستعرض . • التعصيب : العصب العنقي السادس والسابع والثامن ،العصب القحفي الحادي عشر. • عمل العضلة : تعمل على ضم العضد للجذع ،وتساعد على شد الجذع إلى أعلى والأمام في حالة رفع الذراع أعلى الرأس وتثبيته كما في العقلة وحركات السباحة والتجديف. العضلة الظهرية العريضة musculus latissimus dorsi : هي عضلة كبيرة مسطحة ،وهي مثلثة الشكل القاعدة في الخط المتوسط للظهر ،ورأس المثلث عند الكتف ، تقع في الجزء الظهري الوحشي من الجذع إلى الخلف من الذراع .  المنشأ : o الثلث الإنسي للخط القفوي العلوي لعظم الجمجمة . o من النتوء المؤخري للجمجمة . o من الرباط القفوي . o من النتوءات الشوكية للفقرة العنقية الأخيرة ،والفقرات الصدرية كلها .  الاندغام : o الألياف العليا : تتجه من أعلى إلى أسفل والوحشية لتندغم في الجزء الخلفي للثلث الوحشي لعظم الترقوة . o الألياف الوسطى : تتجه أفقياً إلى الوحشية لتندغم في الحرف الإنسي للنتوء الأخرومي لعظم اللوح وكذلك في الحرف العلوي للشوكة . o الألياف السفلى : تتجه إلى أعلى الوحشية لتندغم في قاعدة النتوء الشوكي لعظم اللوح بواسطة ألياف وتدية .  الشريان المغذي : الشريان تحت الكتف، الفرع العميق للشريان المُسْتعْرِضِ الرَّقَبِي .  التعصيب : العصب المخي الحادي عشر ، والعنقي الثالث والرابع .  عمل العضلة : تقريب الذراع ،تثبيت عظم اللوح وحفظه في مكانه مع الكتف ،كما تعمل مع العضلة المسننة على رفع العضد فوق الرأس أي بزاوية أكثر من 90 درجة ،وذلك بتدوير عظم اللوح . العضلة المعينية الكبيرة musculus rhomboideus major :


هي عضلة تصل عظم الكتف بالفقرات وتجاور المعينية الصغرى وحرفا العضلتين متجاورين ومتوازيين .  المنشأ : النتوء الشوكي للفقرات الصدرية من النتوء الثالث والرابع والخامس الصدري ، ومن الرباط الليفي الفوق نتوئي الذي يربط بين هذه النتوءات الشوكية .  الاندغام : الحرف الإنسي لعظم الكتف من الخلف أسفل مستوى الشوكة أي أسفل اندغام العضلة المعينية الصغيرة .  الشريان المغذي : الشريان الكتفي الظهراني .  التعصيب : العصب العنقي الخامس .  عمل العضلة : : شد اللوح وجذبه إلى أعلى وإلى العمود الفقري ، تثبيت عظم الكتف في مكانه ملاصقاً للقفص الصدري .  العضلة المضادة : العضلة المنشارية الأمامية . العضلة المعينية الصغيرة musculus rhomboideus minor :


هي عضلة طويلة تجاور العضلة الرافعة للوح في اندغامها وتجاور المعينية الكبرى في المنشأ والاندغام وتصل عظم الكتف بالفقرات .  المنشأ : ألياف عضلية من النتوء الشوكي للفقرة العنقية السابعة ، والصدرية الأولى ، ومن الجزء السفلي للرباط القفوي .  الاندغام : الحافة الخلفية للحرف الإنسي لعظم لوح الكتف في قمة الشوكة ، المغرز الأعلى للعضلة المعينية الكبيرة .  الشريان المغذي : الشريان الكتفي الظهراني .  التعصيب : العصب العنقي الخامس .  عمل العضلة : شد اللوح وجذبه إلى أعلى وإلى العمود الفقري ، تثبيت عظم الكتف في مكانه ملاصقاً للقفص الصدري .  العضلة المضادة : العضلة المنشارية الأمامية . العضلة الرافعة للوح الكتف musculus Levator scapulae :


هي عضلة صغيرة مستطيلة الشكل تقع على الجهة الخلفية للعنق بين عظم اللوح والفقرات العنقية العليا .  المنشأ : تنشأ العضلة بواسطة ألياف عضلية من النتوءات المستعرضة للفقرات العنقية الأربعة العليا .  الاندغام : في الشفة الخلفية للحرف الإنسي لعظم اللوح بين زاويته العليا والشوكة .  عصب العضلة : من العصب العنقي الثالث والرابع .  عمل العضلة : رفع عظم اللوح إلى أعلى ولذلك سميت بالعضلة الرافعة للوح .

علم الأحياء الفلكي

*********************

علم الأحياء الفلكي Astrobiology هو دراسة الحياة في الفضاء ، فهو يحاول جمع علم الأحياء و علم الفلك و الجيولوجيا [2] يركز علم الأحياء الفلكي مبدئيا على دراسة الأصل و التوزع و التطور للحياة. يعرف أيا بعلم الفلك الخارجي Exobiology أو Xenobiology. [3] [4] بعض مواضيع أبحاث علم الأحياء الفلكي الرئيسية تتضمن : [2][5][6][7]

ما هي الحياة؟
كيف نشأت الحياة على الأرض]؟
أي نوع من البيئة يمكن لحياة احتمالها؟
كسف يمكن ان نحدد وجود حياة على كواكب أخرى ؟ ما مدى احتمالية إيجاد حياة معقدة ؟
كيف تتكون الحياة على كواكب أخرى? هل ستكون معتمدة على أساس دناوي/كربوني؟[1]
كيف ستبدو هذه الأنماط الأخرى من الحياة الخارج-أرضية؟



كيمياء حيوية

الكيمياء الحيوية هى أحد فروع العلوم الطبيعية التى تختص بدراسة كل ما هو متعلق بحياة الكائنات الحية سواء كانت كائنات دقيقة (بكتيريا ، فطريات ، طحالب ) او راقية كالانسان و الحيوان و النبات . و يوصف علم الكيمياء الحيوية احيانا بانه علم كيمياء الحياة وذلك نظرا لارتباط الكيمياء الحيوية بالحياة فقد ركز العلماء في هذا المجال على البحث في كيمياء الكائنات الحية على اختلاف انواعها عن طريق دراسة المكونات الخلوية لهذه الكائنات من حيث التراكيب الكيميائية لهذه المكونات و مناطق تواجدها و وظائفها الحيوية فضلا عن دراسة التفاعلات الحيوية المختلفة التى تحدث داخل هذه الخلايا الحية من حيث البناء والتخليق ، أو من حيث الهدم و انتاج الطاقة.



ونظرا لتشعب فروع علم الكيمياء الحيوية فانه تم تقسيمها إلى ثلاثة اتجاهات رئيسية وهى:



1-دراسة التركيب الكيميائي لمكونات الخلايا من حيث النوع و الكم ، و سمى هذا المجال بالكيمياء الحيوية التركيبية .



2-دراسة فزيولوجية لمكونات الخلايا الحية و التحولات الغذائية و انتاج الطاقة ، و سمى هذا المجال بالكيمياء الحيوية الفسيولوجية و الحركية.



3-دراسة وظيفة المركبات الحيوية داخل الخلايا و العلاقة بينها و بين وظائف الاعضاء و الانسجة ، و سمى هذا المجال بالكيمياء الحيوية الوظيفية


مواضيع الكيمياء الحيوية
المركبات الحيوية
***************
الكيمياء الحيوية تتضمن أيضا دراسة التركيبِ و وظيفة المكوّنات الخلوية، مثل البروتينات ، كربوهيدرات ، ليبيدات ، حمض نووي ، و الجزيئات الحيوية الأخرى. ركّزتْ كيمياء حيويةُ مؤخراً بشكل مُحدّد أكثرُ على كيمياءِ الأنزيمات التي تَوسّطَ الكثير من العمليات و التفاعلات الحيوية ، وعلى خواص البروتينات .



تتكون الكيمياء الحيوية عامة من دراسة المركبات الحيوية:-



الكربوهيدرات.
الاحماض الامينية و البروتينات .
الاحماض النووية.
الانزيمات.
الليبيدات .
الاستقلاب .
الهرمونات.
الفيتامينات




التفاعلات الحيوية
********************
يدرس المتخصصون في الكيمياء الحيوية الجزيئات والتفاعلات الكيميائية المُحَفَّزة مِن قبل الإنزيمات التي تسهم في كل العمليات الحيوية ضمن الكائن الحي . يقدم علم الأحياء الجزيئي تخطيطا و وصفا للعلاقة الداخلية بين الكيمياء الحيوية،و علم الأحياء، وعلم الوراثة


الاستقلاب


الاستقلاب او الأيض أو عملية التمثيل الغذائي (بالإنجليزية: Metabolism) هي التغيرات الحيوية التي تتم داخل الكائن الحي على المواد الغذائية المختلفة بواسطة العوامل الإنزيمية بغرض الحصول على الطاقة أو بناء الأنسجة وينقسم التمثيل الغذائي إلى:


1- التقويض Catabolism : حيث يتم تكسير المواد الغذائية الرئيسية سواء كانت كربوهيدرات أو بروتينات أو دهون خلال طرق مختلفة من التفاعلات الحيوية إلى جزيئات بسيطة ويتم خلال ذلك الحصول على الطاقة.


2- الابتناء (Anabolism): الجزيئات البسيطة الناتجة من عملية الهدم يمكن استخدامها كنواة لبناء مواد أكثر تعقيدا سواء كانت بروتينية أو أحماض نووية من خلال سلسلة من التفاعلات وذلك لبناء الأنسجة وتستهُلك الطاقة في تلك التفاعلات.

تأخذ عمليات البناء والهدم مسارات مختلفة من ناحية التفاعلات الحيوية داخل جسم الكائن الحي وهذه التفاعلات ليست بالسهولة من ناحية تحويل كلا لآخر.

يقصد بالاستقلاب تلك العمليات البيوكميائية التي تتم داخل الجسم عندما يقوم ببناء الأنسجة الحية من مواد الطعام الأساسية و من ثم يفككها لينتج منها الطاقة, و يحتاج ذلك إلي عملية هضم الطعام في الأمعاء و أمتصاص خلاصاتها و تخزينها كمرحلة أنتقالية لدمجها في أنسجة الجسم ثم تفكيكها الي ماء و ثاني أكسيد الكربون فالطاقة التي تتولد من الأستقلاب لا تتحول كلها الي حرارة بل تخزن داخل الخلايا و تستخدم عند الحاجة

و يبدا استقلاب الكاربوهيدرات مع أمتصاص الكلوجوز عبر جدران الامعاء الي الدم فيحمل البعض منه الي مختلف أنحاء الجسم حيث يتم إستقلابة في حين يتم تخزين البعض الأخر في الكبد و العضلات علي شكل سكر او جلوكوجين و تتفكك بعض ذلك عند الحاجة.

المسارات الاستقلابية

في الكيمياء الحيوية، المسار الاستقلابي هو سلسلة من التفاعلات الكيميائية التي تحدث ضمن الخلية. في كل مسار يتم تعديل مادة كيميائية أساسية (غالبا عضوية غذائية) عن طريق تفاعل كيميائي يتم تحفيزها عن طريق إنزيمات. المعادن الغذائية ، الفيتامينات و غيرها من العوامل المرافقة ضرورية جدا للقيام بعمليات الاستقلاب الكيميائية هذه . تتشابك العديد من المسارات الاستقلابية ضمن الخلية لتشكل الشبكة الاستقلابية للخلية. هذه المسارات الاستقلابية ضرورة لحياة الخلية للحفاظ على توازنها homeostasis و استمراريتها.

الاستقلاب هو تعديل خطوة بخطوة للجزيئة الأساسية لكي يتم إعادة تشكيلها في شكل كيميائي آخر . النتيحة يمكن ان تكون بإحدى ثلاث طرق :

التخزين ضمن الخلية.
الاستخدام المباشر للناتج الاستقلابي .
المتبعة في مسار استقلابي آخر ، يدعى الخطوة المولدة للتدفق flux generating step
الجزيئة التي تدخل المسار الاستقلابي تدعى الركازة substrate و هي اعتمادا على حاجة الخلية و توفر الركازة. الزيادة في النواتج النهائية البنائية و الهدمية يمكن أن يخفض من السرعة أو المعدل الاستقلابي لمسار استقلابي معين

العائلات الرئيسية من المركبات الحيوية

ببتيدات | الحموض الأمينية | حموض نووية | كاربوهيدرات | ليبيديات | تيربينات | كاروتينويدات | تيترابيرولات | عوامل مرافقة أنزيمية | ستيرويدات | فلافونيدات | قلويدات | بوليكيتيدات | غليكوزيدات

.